ماجد وافي : الجامعة العربية المفتوحة اول من تبني حلول الرقمنة لتطوير التعليم ..خلال مبادرة " الإبداع طريقك للنجاح " 

  • كتب : محمد الخولي 

    اكد الدكتور ماجد وافى نائب رئيس الجامعة العربية المفتوحة ان الجامعة تستعد حاليا لافتتاح كلية الهندسة لتنضم الى باقة الكليات الخمسة التى تضمها حاليا بجانب ، كلية الحاسبات والمعلومات والتجارة والاداب والجرافيكس والاعلام " كما تستعد لفتح فرع جديد لها فى محافظة الاسكندرية بمدينة برج العرب فى ظل الاقبال الكبير من جانب الطلاب المصرين والعرب للالتحاق بالجامعة نتيجة مستوى التعليم المتميز الذى تقدمه كليات الجامة بما يتواكب مع التطورات العالمية فى مختلف التخصصات اذ يتم سنوا مراجعة المناهج واعادة تقيمها وفقا لاحتياجات سوق العمل العالمية من الكوادر البشرية المتخصصة .

    جاء ذلك خلال فاعليات الدورة الرابعة عشر  لمبادرة جريدة عالم رقمي " الابداع ..طريقك للنجاح " والتى اقيمت بالجامعة العربية المفتوحة بحضور الدكتور حسام عثمان مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، ونائب رئيس هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات " إيتيدا "ورئيس مركز الابداع التكنولوجى وريادة الاعمال ، واوريت محمد نائل مدير مبادرة شركة " IBM " للمهارات الرقمية بالشرق الأوسط ،  وسامح حمدي نائب المدير التنفيذى لاكاديمية التدريب بشركة هواوى "   Huawei iTB""  وادارها الكاتب الصحفى خالد حسن رئيس تحرير جريدة " عالم رقمى "

     

    أضاف نجحت على مدار سنوات التسعة الماضية فى تخريج الالاف من الطلاب الذين يحصول على شهادة مصرية معتمد بجانب شهادة من معتمدة من إحدي الجامعات البريطانية وهو ما يجعل الجامعة احد الجامعات المحدودة الى لديها بروتوكولات تعلمية مع جامعة بريطانية لاعتماد انظمة التدريس والمناهج وكذلك الامتحانات واليات التقيم بما يؤدى الى رفع مستوى العملية التعليمية التى تقدمها الجامعة .

    وردا على سؤال " عالم رقمى " أوضح ان الامير السعودي الوليد بن طلال هو من اسسس الجامعة وقام بفتح 9 فروع لها فى عدد من الدول العربية بهدف تخريج اجيال من الكوادر البشرية العربية القادرة على التعامل مع احدث التقنيات والتخصصات العلمية .

    وردا على سؤال " عالم رقمى " عن مدى التزام الجامعة بالتحول جامعة رقمية أكد الدكتور ماجد وافى قال ان الحكومة منذ نشأتها ويهى تحرص على تبنى أحدث الحلول التكنولوجية لتطوير دورة العمل بها وتطوير العملية التعلمية بصورة عامة والإسراع بمعدلات التحول نحو الرقمنة بشكل يضع جامعاتنا فى صدارة جامعات الجيل الثالث الأكثر تطورا وقدرةً على التعاطى مع متطلبات عصر المعلومات.

    أضاف توظف أحدث التطبيقات الخاصة بالاتصالات والمعلومات فى مجال التعليم بنجاح وكفاءة عالية وبأعداد غير مسبوقة، فقد استحدثنا تطبيقات ذات طابع عالمى مع شركات التكنولوجيا العالمية لتوفير بيئة جديدة للتعليم الرقمى ليستفيد منها طلابنا كما قمنا بنشر الكثي من المقررات العلمىو على المنصة الرقمية بالجامعة حيث تتيح الإمكانات التكنولوجية وسائل عديدة للاستفادة من هذه المقررات وإمكانية الاسترجاع والتخزين والعودة إليها فى أى وقت، فضلا عن إجراء الامتحانات الإلكترونية وتقييم الطلاب بأحدث الوسائل، والتحول الرقمى لا يتمثل فقط فى المقررات ونظم الامتحانات الحديثة وإنما يرتبط بإتاحة الاطلاع على قواعد البيانات والبحوث العلمية والمكتبات والأهم من ذلك هو دعم اتخاذ القرار فى الجامعة.

    أشار رئيس الجامعة العربية المفتوحة فلسفة التعليم الإلكترونى تقوم على التعليم الذاتى وإثراء المحتوى التعليمي حيث ان التعلم الرقمى هو من أهم مداخل التطوير والجودة، وأن النظام الهجين الذى يجمع بين المحاضرة المباشرة والمقرر الرقمى هو أحدث أنظمة التعليم فى العالم، التى تتيح أنماطا عديدة لنقل المعرفة فهناك نصوص مكتوبة لكل محاضرة يمكن استرجاعها وهناك مقرر رقمى مضاف إليه الشروح وهناك روابط تنقل الطالب لعروض فيديو وصوت ومقالات علمية وأبحاث وكل هذا يسهم فى إثراء المادة العلمية وتوفير مصادر أفضل للمعلومات.

    أوضح نائب رئيس الجامعة العربية المفتوحة ان الجامعة تخرج فى كل تريم المئات من الطلاب من كافة الكليات التابعة لها ،يتراوح بين 500 – 900 طالب، بعد اجتياظهم الاختبارات والامتحانات المقررة .

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن