العثور على صخور تشبه النيازك

  • احتفظ رجل بصخرة لسنوات طويلة على أمل أنها ذهبية، ولكن اتضح أنها أكثر قيمة من الذهب بكثير، فوفقًا لموقع "science alert" في عام 2015، كان "ديفيد هول" متواجدًا في حديقة ماريبورو الإقليمية بالقرب من ملبورن، يحمل جهاز الكشف عن المعادن، وفي تلك اللحظة اكتشف شيئًا غير مألوف، وهو تواجد صخرة ثقيلة جدًا تميل إلى الحمرة تستقر وسط الطين الأصفر، فقام بحملها إلى منزله وحاول فتحها بكل التجارب لكسرها، حيث جرب منشارًا يستخدم في نحت الصخر، وحتى قام بغمر الصخرة بداخل الحمض، وكان واثقًا من وجود كتلة صلبة من الذهب داخل هذه الصخرة، وبعد التجارب الكثيرة لم يتمكن من فتح الصخرة، لأنها لا تحتوي على ذهب. كما اكتشف بعد سنوات طويلة أنها نيزك نادر وجوده.

    وقال عالم الجيولوجيا في متحف ملبورن ديرموت هنري لصحيفة "سيدني مورنينغ هيرالد": "لقد كانت تبدو منحوتة ومغمورة، هذا يتشكل عندما تأتي الصخور عبر الغلاف الجوي، حيث تذوب من الخارج والجو ينحتها. ولم ييأس "ديفيد هول" من عدم قدرته على فتح الصخرة، فأخذ "هول" الكتلة الصلبة إلى متحف ملبورن للتعرف عليها.

    قال هنري للقناة العاشرة الإخبارية: "لقد نظرت إلى الكثير من الصخور التي يعتقد الناس أنها نيازك في الواقع، بعد 37 عامًا من العمل في المتحف وفحص آلاف الصخور، يشرح هنري أن اثنتين فقط من المعروضات تبين أنها نيزك حقيقي."





    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن