مايكروسوفت تدخل مجال السماعات Surface Earbuds اللاسلكية

  • بعد إطلاقها لسماعات Surface Earbuds اللاسلكية الجديدة، دخلت شركة مايكروسوفت رسميًا إلى سوق سماعات الأذن اللاسلكية لمنافسة الشركات الأخرى، ومحاولة صناعة علامة تجارية خاصة بها في هذا الجانب، حيث قامت الشركة بتسويق هذه السماعات اللاسلكية بانها موجهة تقريبًا للمهنيين المحترفين.

    ولكن هل يمكن أن تنجح سماعات الأذن اللاسلكية في نهاية المطاف، وهل ستتفوق في هذه المنافسة مع السماعات الأخرى الموجودة في السوق؟

    إليك كل ما تريد معرفته عن سماعات مايكروسوفت اللاسلكية Surface Earbuds:
    لمحة عامة عن سماعات Surface Earbuds:

     

    تقدم مايكروسوفت السماعات في صندوق شحن أبيض يحمل شعارها، مع كابل شحن USB-C، وزوجين إضافيين من بطانات الأذن، وتتميز السماعات بسهولة إعدادها.

    ولكن إذا كنت تقوم بإقران سماعات الأذن بجهاز Surface، فإن لدى مايكروسوفت ميزة Swift Pair لجعل الاتصال أسهل بكثير، وهي شبيهة بقدرات الاقتران السريع لسماعات Pixel Buds 2 و Apple AirPods.


    الميزات:

    تأتي سماعات Surface Earbuds بميزات تنافسية، على الرغم من أنها ليست فريدة من نوعها وتشمل: دعم مقاومة المياه وفقًا لتصنيف IPX4، وعمر البطارية الطويل الذي يصل 24 ساعة، حيث تقدم 8 ساعات متواصلة بشحنة واحدةة، بالإضافة إلى ثلاث شحنات من خلال علبة الشحن المرفقة.

    كما تدعم عناصر تحكم باللمس لتنفيذ المهام المختلفة مثل: تغيير قائمة تشغيل الموسيقى، وإجراء المكالمات، والتفاعل مع المساعدات الصوتية من ضمنها مساعد مايكروسوفت Cortana، ومساعد جوجل، وسيري، وأليكسا.

     

    إذا كنت تقوم باستخدام جهاز يعمل بنظام التشغيل iOS مع Surface Earbuds، فيمكنك الاستماع إلى رسائل البريد الإلكتروني وحذفها والرد عليها أثناء التنقل بفضل ميزة Play My Email في تطبيق Outlook للأجهزة المحمولة.

    كما تدعم السماعات ميزة الإملاء والكتابة في تطبيقات مثل: PowerPoint و Outlook و Word، حيث يمكنك استخدام صوتك لإملاء المحتوى بينما يقوم تطبيق مايكروسوفت بكتابته لك، وذلك بفضل الميكروفون المدمج في السماعات.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن