باستخدام أحدث تقنية : مختبر "فيافيت" الجيني الرائد يجري فحص "كورونا" المستجد

  • كتب : نهلة مقلد – عادل فريج

    بدأ مختبر"فيافيت" الجيني بتقديم وتوفير الفحوصات الخاصة بفيروس كورونا المتسجد "كوفيد-19" وذلك بالتعاون مع هيئة الصحة  في دبي، وبهذا ينضم مختبر "فيافيت" الجيني إلى العديد من الجهات التي تتعاون مع بعضها البعض في التصدي لهذا المرض ودعم جهود دولة الإمارات في مواجهته.

    ويعتبر "فيافيت" الجيني من المختبرات المتخصصة في تقديم العديد من الفحوصات الجينية مثل، الفحص الشامل للكروموسومات،  فحص الخلل الجيني، فحص دراسة الأكسونات، التشخيص الوراثي قبل الزرع، الاختبارات الجينية السابقة للولادة وغيرها من الفحوصات من أجل مساعدة الأزواج وترسيخ فكرة وجود أجيال أصحاء وسليمة وعلى مستوى عالٍ من الكفاءة، باستخدام أحدث التقنيات والتكنولوجيا لإجراء كل الفحوصات محلياً في المختبر دون الحاجة إلى إرسالها للخارج.

    من جهته قال الدكتور مايكل فقيه ـ رئيس مجلس الإدارة لمختبر "فيافيت" الجيني  في ظل هذه الأوقات العصيبة التي يمر بها العالم أجمع ومن بينها دولة الإمارات تتضافر كل الجهود في التصدي لـ "كوفيد-19"، وانطلاقاً من المسئولية المجتمعية وتعزيزها في دعم جهود الدولة المبذولة على كل الأصعدة في التصدي لهذا الوباء، قمنا بتوفير الفحص الخاص لهذا الفيروس في مختبر"فيافيت"،  إيماناً منا أن الفحوصات المختبرية تلعب دوراً مهماً جداً في التشخيص المبكر والكشف عن الحالات المشتبه بإصابتها من أجل احتواء المرض والعمل على عدم انتشاره".

    من جانبه أشار الدكتور علي الحلاني ـ مدير مختبر"فيافيت" الجيني: "يقدم مختبر "فيافيت" الفحص الطبي الخاص بفيروس "كوفيد-19"، وقد تم تجهيز المختبر بأحدث الأجهزة المتوافقة مع المعايير العالمية، ومع وجود هذه الأجهزة والفنيين والمهنيين المؤهلين، نضمن جودة عمل عالية وتقديم نتائج دقيقة".

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن