المصرية مي ناجي تفوز بالجائزة الأولى ل`"تحدي الابتكار في أفريقيا"

  • فازت المبتكرة المصرية مي ناجي بالجائزة الأولى في منافسات "تحدي الابتكار في أفريقيا" التي نظمها الاتحاد الأفريقي للاتصالات وجاءت هذا العام بعنوان "كيف يمكن لأفريقيا التغلب على تأثير فيروس كورونا من خلال الابتكار".

    ونالت المبتكرة المصرية مي ناجي الجائزة الأولى (وقيمتها 5 آلاف دولار أمريكي) عن مشروعها لمختبر العلوم الذي سيمكن الطلاب من إجراء تجارب علمية بطريقة افتراضية لاسيما وأن وباء (كوفيد ` 19) قد أدى إلى إغلاق المدارس في العديد من دول القارة السمراء.

    أما جائزة المركز الثاني وقيمتها 3 آلاف دولار فكانت من نصيب الكيني عبدالنور يروا عن ابتكاره تطبيقا للهواتف المحمولة يهدف للتغلب على حاجز اللغة في أثناء التعلم حيث يسمح التطبيق للدارسين في القرى والمناطق النائية بتعلم أساسيات القراءة والحساب وفقا للهجاتهم المحلية.

    والجائزة الثالثة والأخيرة وقيمتها 1000 دولار أمريكي فكانت من نصيب الكاميرونية بيكارال ماتمتساب مبو عن تصميمها مجموعة إلكترونية للمساعدة في حماية المزروعات من الأضرار التي تسببها الماشية وتعمل هذه المجموعة أيضا على حماية المحاصيل من الآفات عبر إطلاقها موجات فوق صوتية الأمر الذي يعمل على زيادة حجم المحاصيل.

    وأشادت وكالة (إيكوفان) الإخبارية السويسرية بفوز المتسابقة المصرية وبدور الاتحاد الإفريقى للاتصالات في رعايتها و تنظيم فعالياتها "افتراضيا" عبر الإنترنت, مشيرة إلى أن مسابقة "تحدي الابتكار في أفريقيا 2020" قد أقيمت بالتعاون مع شركات "هواوي" الصينية و"انتل" و"جي اس ام كوربوريشن" وجرت فعالياتها في 15 أكتوبر الجاري لمدة 4 أيام وأعلنت نتائجا اليوم,

    وقالت الوكالة السويسرية إن المسابقة هي مبادرة جيدة نجحت في تمكين المبتكرين من تقديم حلول لمكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد ` 19) وللمشكلات الأخرى الطارئة التي قد تظهر في أفريقيا.

    تجدر الإشارة إلى أن الاتحاد الأفريقي للاتصالات تأسس عام 1977 كوكالة متخصصة في مجال الاتصالات تتبع الاتحاد الأفريقي (منظمة الوحدة الأفريقية سابقا) واتخذت هذه الوكالة اسمها الحالي "الاتحاد الأفريقي للاتصالات" عام 1999.








    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن