كورونا تجبر ملكة بريطانيا للاحتفال بعيد الميلاد وحيده

  • ستقضي اليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، وزوجها أعياد الميلاد بقصر وندسور بدلا من ضيعة ساندرينغهام لأول مرة منذ عقود.

    قال مسؤولو قصر بكنغهام إن الملكة وزوجها ربما يلتقيان بعض أفراد العائلة لبرهة قصيرة ملتزمين بالقيود، إلا أنهما سيحتفلان بعيد الميلاد وحدهما على الأرجح.



    وقالت ناطقة باسم القصر "ببحث جميع النصائح المناسبة قررت الملكة ودوق إدنبره أن يقضيا عيد الميلاد هذا العام بهدوء في وندسور".

    كذلك لا يتوقع أن تحضر الملكة قداس عيد الميلاد تجنبا للحشود الكبيرة التي تجتمع لتحيتها.

    كانت العائلة الملكية تقضي عيد الميلاد بقصر وندسور عندما كان الأبناء صغارا، لكن منذ الثمانينيات تحتفل العائلة بعيد الميلاد ورأس السنة بضيعة ساندرينغهام الريفية في نورفولك شرقي إنجلترا.

    عادة ما يتجمع المئات قرب الكنيسة التاريخية بساندرينغهام يوم عيد الميلاد لتحية الملكة وعائلتها لدى وصولهم للقداس الصباحي.

     



    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن