قطار مبادره " الابداع.. طريقك للنجاح " يصل جامعه الاسكندريه الكوادر والعقول التكنولوجية أهم المزايا التنافسية لوضع مصر على الخريطة العالمية للإبداع

  • الاسكندريه   : فاتن الخولي - باسل خالد - محمد الخولي 

     

     منا لا يرى أن واقع البحث العلمي والتطوير في مصر والوطن العربي بصورة عامة لا يتناسب مع الإمكانات البشرية والمادية الكبيرة المتوافرة وهو ما يستدعي ضرورة إزالة الصعوبات التي تقف حائلا دون الانخراط الفعال في البحث العلمي والتطوير المستمر في هيئات ومؤسسات المجتمع وضرورة تحقيق ثقافة البحث العلمي من خلال تكريس الفكر والتأمل والإبداع وإيجاد المناخ المناسب للبحث العلمي وإقامة جسور من التواصل بين الطلبة والجامعات ومؤسسات الأعمال .

    وتأتي أهمية إقامة الدورة الرابعة عشر لفعاليات مبادرة " الإبداع ..طريقك للنجاح " التى تنظمها جريدة  "عالم رقمي " خلال العام الدراسي الحالي " 2020 - 2021 "، بكلية التجارة جامعة الاسكندرية برعاية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وبالتعاون هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات " ايتيدا "  ،وعلى هامش فاعليات الدورة العاشرة لمؤتمر on our lives ICT " الذى نظمتة كلية التجارة مع عدد من شركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات العالمية والمحلية .

    إذ تهدف المبادرة إلى تحقيق عدة أهداف مشاركة لسد الفجوة الحالية بين احتياجات قطاع المعلومات والاتصالات من الموارد البشرية المؤهلة تكنولوجيا وخريجي الجامعات للتعريف بالإضافة للتعريف بالبرامج التي تقدمها وزارة الاتصالات لدعم عمليات التدريب ومشروعات التخرج ، وكذلك الفرص التدريبية التي يتيحها شركاؤنا في المبادرة .
    كما تتيح المبادرة إجراء حوار تفاعلي بين طلبة الجامعات وشركات التكنولوجيا ، من خلال فتح باب للمناقشة العامة مع الطلبة والمتحدثين في الندوة ، كما تم إجراء سحب على تقديم عدد من الجزائز المقدمة من شركائنا بالمبادرة للطلبة مع إلقاء الضوء على الاحتياجات التكنولوجية للجامعات المصرية من معامل وأجهزة وبرامج يمكن لشركاء المبادرة المساهمة في تلبيتها

     

     

    رئيس مركز الإبداع التكنولوجي :

    نؤهل الطلاب للتدريب على مهاراتهم الفكرية و إداراتها وتطويرها

    من ناحيته قال الدكتور حسام عثمان مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، ونائب رئيس هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات " إيتيدا "ورئيس مركز الابداع التكنولوجى وريادة الاعمال ،انه بالنسبة لمحور الابداع الرقمي ، فهو احد اعمدة أستراتيجية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في المرحلة الجديدة ، فنحن نريد أن ندخل مرحلة انتاج الابداع التكنولوجي ونركز عليها وحتي نخوض في الاستراتجية التي تتبناها الوزارة فيجب وجود منصة علي مستوي الدولة تستطيع أن تحفز الأبداع التكنولوجي وريادة الأعمال هذه المنصة كما أعلن الوزير الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فأننا بدأنا بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العملى فى انشاء  7 مجمعات للابداع  حتي يكون لدينا شبكة من مراكز الأبداع داخل الجامعات سوف تعمل علي تقديم خدمات لطلاب الجامعة والشباب الخريجين لتحفيزهم علي ريادة الاعمال وانشاء شركات ناشئة والتحول الرقمي وهذه منصة حقيقية علي مستوي الدولة وسوف تنمو لتقديم مجموعة متكاملة من الخدمات .

    أضاف لدينا منصة ثانية ضمن استراتجية الدولة مثل الجامعة الافتراضية علي مستوي الدولة " جامعة أونلاين " وتعمل علي تقديم الخدمات للشباب وطلاب الجامعة ,  وأشار أيضا أن الوزارة أطلقت منذ 5 شهور مبادرة " مستقبلنا رقمي " وأن هذه المبادرة مهمة جدا للشباب لبناء المهارات الرقمية الأساسية ، والتى تعد المحور الثانى لاستراتيجة وزارة الاتصالات فى تطبيق التحول الرقمي ،  وتم أختيار 20 مهارة للعمل عن بعد والعمل الحر وتم وضعهم في 3 مسارات تطوير ويب , علوم بيانات وذكاء اصطناعي وتسويق ألكتروني وتم وضعهم علي مختلف المستويات ، بداية  المبتديء إلي المحترف ، وهي متاحة مجانا للشباب , وهي منصة لبناء القدرات التكنولوجية لطلاب الجامعات وتنميتها , 

    أشار مستشار وزير الاتصالات انه بالنسبة لنوعية الخدمات والبرامج التي يقدمها مركز الابداع التكنولوجي وريادة الاعمال " TIEC "  ويمكن للطلاب الأستفادة منها خاصة لو الشركة أو الطالب متواجد في الأقاليم ومنها خدمات مضافة يجب العمل عليها حتي يتم تحويل الشباب إلي مؤسسين شركات ناشئة لذا اطلقنا برنامج " InnovEgypt " والتى يتضمن تنظيم دورة لمدة اسبوع  لتدريب الشباب وتوعيتهم بأساسيات ريادة الأعمال وهذه خدمة أولي هدفها البحث عن الأشخاص التي تفكر بفكر ريادة الاعمال ومساعدة الطلاب والخريجين على استخدام مهاراتهم الفكرية مع التدريب على كيفية إداراتها وتطويرها واضاف الخطوة الثانية تتمثل فى ان هناك مجموعة مسابقات ومجموعة برامج للبحث عن المبدع من خلال مشروعات التخرج أو مسابقات تنافسية في الجامعات وخلال أزمة فيروس " كورونا " تم اصدار نسخة من البرنامج وهى " InnovEgypt Online "  ويتيح التقديم أونلاين للتنافس من جميع المحافظات وهناك مجموعات كثيرة تقدم لأنشاء شركات .



    حسن : ابداع العقول البشرية " الشفرة الذهبية " لمواكبة الثورة الصناعية العالمية الرابعة 

     



    الاسكندرية :نهله مقلد – محمد الخولي – عادل فريج – باسل خالد

    اكد الكاتب الصحفى خالد حسن رئيس تحرير جريدة "عالم رقمى" أن العقول البشرية المؤهله ، على مستوى عالمى ، فى مجال تكنولوجيا المعلومات والالكترونيات تمثل النواة الاستراتيجية التى ستمكن مصر من اللاحق بموكب الثورة الصناعية الرابعة القائمة على تعظيم الاستفادة من المعلومات وبصفة خاصة تقنيات الذكاء الاصطناعى لذا من المهم اعادة النظر فى كافة المناهج التعليمية فى جميع الكليات والجامعات المصرية بما يتاسب مع هذا التغير النوعى الكبير فى مستقبل البشرية . 

    أضاف مصر اصبحت محط أنظار الكثير من الجهات العالمية المعنية بدعم رواد الاعمال حيث احتلت مصر المرتبة الثانية على مستوى منطقة الشرق الاوسط  بعد ان نجت فى ان تحتل المرتبة الاولي اقليميا كأكبر دولة جذبت أكبر عدد من صفقات والاستحواذات على شركات تكنولوجيا المعلومات وثانى اكبر دولة فى منططقة الشرق الاوسط وافريقيا من حيث قيمة هذه الصفقات وذلك فى عام 2019  .  

    تطوير الافكار

    أشار " الابداع " هو التفكير بطريقة مختلفة في تطوير منتج أو خدمة موجودة بالفعل ، أو ابتكار منتجات وخدمات غير موجود يستطيع من خلالها الشخص المبدع إفادة المجتمع وحل جزء من مشكلاته ويكون له مردود اجتماعى واقتصادى ، من خلال الاعتماد على الادوات التكنولوجية المتاحة .

    أشاف الابداع يعتمد على جناحين أساسين اولهما هو توافر الافكار الابتكارية الجديدة القادرة على تقديم حلول ابداعية لمشاكلنا المجتمعية والجناح الثانى هو توفير التمويل الميسر لخروج هذه الافكار للنور، بدلا من أن تظل حبيسة الادراج، لتصبح منتجات ملموسة  موضحا أن الافكار الجديدة القادرة على تقديم حلول ابتكارية للمشاكل والتحدبدات المجتمعية التى نواجهها باتت تشكل المحفز والنواة الاساسية لما بات يعرف بالاقتصاد الرقمى والقائم على توظيف المعلومات والبيانات بصورة مثالية بما يحسن مستوى للخدمات المقدمة للمستخدم النهائى .

    تخصصات مطلوبه

    حدد رئيس التحرير مجموعة من المجالات التي تعتبر مجالات عمل مهمة داخل أسواق التكنولوجيا على مستوى العالم وسوف يتزايد الطلب عليه فى المستقبل القريب واولها تقنيات الذكاء الاصطناعي "AI، والتى ستكون مكون أساسى فى اى جهاز إلكترونى فى المستقبل القريب، علاوة على الر,وتات والذى سيتكامل مع البشر فى كافة المجالات وسيغير هيكل الطب فى سوق العمل بجانب مجال" الحوسبة السحابية "  ، التي تعتبر ببيئة افتراضية تمتلك امكانيات الشركات الكبيرة من خلال السحابة ، مقابل اشتراك شهري يدفعه المستفيد والغاء مفهوم البنية التحتية واتاحة كافة التطبيقات والبرامج اون لاين  وكذلك مجال " تقنيات انترنت الاشياء"  و" تحليل البيانات الكبيرة "  .

     

    أضاف من المجالات التقنية الجديدة ، التى يمكن ان يتخصص فيها طلاب الجامعات ، مجال تطبيقات المحمول ، التي تمكنت خلال فترة قليلة مت تحقيق أعلى عائدات مالية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات تتجاوز المليارات، غلى غرار تطبيق اوبر وكريم مثلا. ، والتي أصبحت عليها احتياج شديد من جانب المستخدم وزيادة طلب عليها بصورة كبيرة ، فضلاً عن مجال امن المعلومات الذي مازال يعاني من قلة أعداد المتخصصين في هذا المجال ، بالاضافة إلى  مجال مراكز الاتصالات "الكول سنتر " ومراكز تقديم خدمات " التعهيد " و" تعلم الآله " والذى يشعد نمو كبير فى ظل تغلل الاعتماد على التكنولوجيا سواء فى مؤسسات الاعمال او الافراد .

     






    الخياط : " الابتكار " يجب ان يرتبط بتطوير حلول جديدة للمشاكل المجتمعية

    أكد الدكتورة غادة الخياط رئيس قسم تكنولوجيا المعلومات بكلية التجارة في جامعة  الاسكندرية  ، ان الكلية تضم نحو 34 الف طالب وهى من اكبر الكليات فى الجامعات لذلك نعمل على  وضع وتنفيذ إطار لتنمية الكفاءات التعليمية والتربوية لطلاب الكلية وتزويدهم بالمهارات التكنولوجية التى يتطلبها سوق العمل وخاصة فى ظل عملية التحول الرقمى  ، موضحا ان الابداع يجب ان يتمثل فى تطوير منتجات وخدمات يمكن توظيفها لإفادة المجتمع وحل جزء من مشكلاته ومن تلبية احتياجات ومشاكل حقيقية بالمجتمع  .

    أضافت العقول القابلة للتطوير هى أهم ما يميز كلية " التجارة" والتى نعلق عليها أمال كثيرة فى تحقيق طفرات فى مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ولكن لابد من تنمية المهارات التقنية للطلاب وتقليل الفجوة مع احتياجات سوق العمل ومخرجات الجامعات  .

    جاء ذلك فى كلمتها خلال الدورة الرابعة عشر لمبادرة جريدة عالم رقمى " الابداع ... طريق للنجاح " بكلية التجارة بجامعة الاسكندرية بالتعاون مع شركاءها من هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات " ايتيدا " وذلك على هامش الدورة العاشرة لمؤتمر " in our lives ICT " الذى تنظمة كلية التجارة بجامعة الاسكندرية

    أشارت لوجود مراحل أساسية للانضمام الى قائمة المبدعين فى مجال تكنولوجيا المعلومات اولها التدريب والتعلم واكتساب مهارات الاتصال والتواصل واللغات والـ Soft Skills ، ويليها مرحلة التأهيل والتخصص في مجال معين داخل قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، وأخيراً التصميم والارادة على تحقيق الهدف المحدد من جانب الشباب  مشدداً على ضرورة تنمية المهارات المختلفة أثناء فترة الدرسة بجانب مجال التخصص الهندسي ، والعمل بشكل دائم على التدريب والتأهيل ومحاولة إزالة العوائق ، منوها في هذا الصدد إلى أن طرق التعليم في الخارج تعتمد على التدريب التفاعلي ، من خلال الطلاب وبعضهم والانترنت ، بجانب تحقيق أقصى استفادة ممكنة من الاساتذة ، ومن ثم التأهيل والاحتكاك  في مجال التخصص .

     

    أكدت جامعة الاسكندرية تحقق سنويا تقدم فى مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بما يتواكب مع ثورة المعلومات واقتصاد المعرفة سواء على مستوى تطوير مفهوم التعليم بصورة عامة او على مستوى المناهج التعليمية والمواد التطبيقية التى يتم تدريسها للطلاب أو على مستوى معامل الكمبيوتر والبرامج والدورات التدريبية المتخصصة فى مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتى يتم اطلاقها عبر وحدة الابتكارات التربوية والتعلم عن بعد الجامعة بالتنسيق مع معهد تكنولوجيا المعلومات .



     

    غنيم :  عدد من المبادرات لدعم أصحاب الأفكار على تحويلها الي مشاريع تخدم المجتمع