جوجل تواجه اتهام جديد بالتجسس علي المواطنين من خلال صفحات خفيه

  •  

    يقولون أنه لا يوجد شيء أفضل من وجبة غذاء مجانية، ولهذا السبب على الرغم من أن منتجات جوجل وخدماتها مجانية، فإنه بالمقابل، أنت تقوم بتسليم بعض بياناتك الشخصية إلى الشركة. يمكن بعد ذلك إستخدام هذه البيانات لأغراض التسويق، ولهذا السبب لم يعد مشاهدة الإعلانات المستهدفة أمرًا مفاجئًا.

    ومع ذلك، يبدو أن شركة جوجل قد تكون على إستعداد للقيام بخطوة إضافية عندما يتعلق الأمر بتتبع المستخدمين، وهذه المرة دون علمهم. ووفقا لتقرير جديد صدر مؤخرًا من صحيفة Financial Time، فيبدو أن الشركة التي تقف وراء المتصفح Brave Browser تتهم جوجل بتتبع المستخدمين بإستخدام صفحات ويب مخفية، وهي الصفحات التي تم تصميمها لجمع معلومات عن المستخدمين وإستخدامها في الإعلانات.

    تم إكتشاف ذلك في البداية من قبل كبير مسؤولي السياسات في شركةBrave، السيد Johnny Ryan، والذي إكتشف صفحات الويب المخفية هذه بعد أن وجد أن بيانات التتبع الخاصة به يتم تداولها في بورصة إعلانات جوجل، Authorized Buyers. تم إرسال هذه المعلومات منذ ذلك الحين إلى الهيئات المنظمة للبيانات في إيرلندا للتحقيق فيها.

    ردًا على هذا الإكتشاف، نُقل عن متحدث رسمي بإسم شركة جوجل قوله : ” لا نعرض إعلانات مخصصة أو نرسل طلبات عروض للمزايدين دون موافقة المستخدم “. ينبغي الإشارة إلى أن Brave هي منافسة لشركة جوجل في مجال المتصفحات، لذلك هذا شيء يجب أخذه بعين الإعتبار لأنه قد تكون هناك مصلحة شخصية في هذه الإتهامات، وقد لا تكون بطبيعة الحال.

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن