في زيارتها لدبي : القباح :المنصات التجارية الإلكترونية تمثل فرصة متميزة لتسويق المنتجات المصرية بالأسواق الخارجية

  • كتب: نهلة مقلد - عادل فريج

    أكدت  نيفين جامع ـ وزيرة التجارة والصناعة خلال لقائها مع وفد شركة "نون" للتجارة الإلكترونية برئاسة فراز خالد ـ الرئيس التنفيذي للشركة، حيث استعرض اللقاء خطط الشركة الحالية بالسوق المصرية واستثماراتها المستقبلية للتوسع في مصر والشرق الأوسط.

    وقالت جامع إن اللقاء تناول بحث إمكانية تعزيز التعاون بين الوزارة وشركة نون للمساهمة في زيادة حجم الصادرات المصرية إلى دول الخليج عبر منصة نون نظراً لتواجدها المكثف في أسواق محورية للمنتجات المصرية كأسواق المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.

    أوضحت الوزيرة أن اللقاء تناول خطط الشركة لإقامة مستودعات ومراكز توزيع جديدة لها في عدد من المناطق بمصر وتسويق منتجاتها عبر منصتها للتجارة الإلكترونية ، كما تم استعراض إمكانية إطلاق مبادرات مشتركة مع الشركة لدعم صناعات الحرف اليدوية وفتح أسواق جديدة لها على منصة نون دوت كوم مصر فضلاً عن تفعيل التعاون في إطار خدمة "نون باي" لدعم رقمنة المدفوعات وتعزيز الشمول المالي للشركات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

    اشارت حرص الوزارة على تعزيز العلاقات الاستثمارية بين مصر ودولة الامارات العربية المتحدة وزيادة تواجد الشركات الإماراتية بالسوق المصرية للاستفادة من مزايا وحوافز الاستثمار واتفاقيات التجارة الحرة والتفضيلية الموقعة مع عدد من الدول والتكتلات الاقتصادية الرئيسية والتي تتيح النفاذ الحر للمنتجات المصرية لعدد كبير من الأسواق العالمية.

    قالت إن العلاقات المصرية الإماراتية تعد نموذجًا يحتذى به في العلاقات العربية- العربية، من حيث قوتها ومتانتها وقيامها على أُسس راسخة من التقدير والاحترام المتبادل والمصالح المشتركة، وكذا استقرارها ونموها المستمر، بالإضافة إلى ديناميكية هذه العلاقة والتواصل المستمر بين قيادتي وكبار المسئولين بالبلدين، مشيرة إلى الزيارات المتبادلة بين الرئيس عبد الفتاح السيسي والشيخ محمد بن زايد ـ ولى عهد أبوظبي، وذلك في الفترة من 2014 حتى 2021 تعكس عمق واستثنائية العلاقات المصرية الإماراتية.

    أوضحت  الحكومة المصرية قطعت خلال السنوات القليلة الماضية شوطاً كبيراً في تهيئة بيئة الأعمال وإقامة المشروعات بهدف جذب المزيد من الاستثمارات العربية والأجنبية للسوق المصرية ، لافتةً إلى أن الاقتصاد المصري أثبت قدرته على تحقيق نجاحات ومعدلات نمو مستمرة أشاد بها العديد من المؤسسات الاقتصادية العالمية حتى في أصعب الظروف التي مر بها العالم خلال العام الماضي من جراء انتشار فيروس كورونا.

    أشارت الوزارة حريصة على تعزيز قدرة مصر على التوسع فى إنشاء محطات الطاقة الشمسية الصغيرة واستكمال انجازات الدولة فى مجال إنشاء محطات الطاقة الشمسية العملاقة، حيث تتجه الحكومة المصرية حالياً نحو نشر نظم الطاقة الشمسية بهدف جعل مصر أكثر استدامة واعتماداً على مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة وذلك في إطار استراتيجية مصر للتنمية المستدامة 2030، لافتة إلى أن الدولة المصرية تتبني العديد من مشروعات الطاقة تتضمن طاقة الرياح والطاقة الشمسية.

    أضافت جامع أن مجموعة المادن العالمية المتخصصة فى مجال تصنيع الطاقة الشمسية تتطلع خلال المرحلة المقبلة إلى إنشاء عدد من المشروعات فى السوق المصرية تتضمن تدشين مشروع للطاقة الشمسية بأحدث التكنولوجيات العالمية المطبقة عالميا فى هذا الصدد، كما تعتزم ايضا انشاء تحالف مع شركات المانية وسويسرية للاستثمار في مصر في مجال إنتاج الهيدروجين الأخضر ، مشيرة إلى أن الشركة تدرس أيضاً انشاء مصنع لإنتاج زجاج ألواح الطاقة الشمسية خاصة وأنها من أكبر مصنعي الزجاج فى العالم.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن