شركة Fitbit تعرض نفسها للبيع

  •  

    Fitbit هو إسم راسخ في سوق الأجهزة القابلة للإرتداء، فهذه الشركة تحظى بإعتراف الجميع في هذا السوق حتى قبل أن تدخله شركات مثل آبل. ومع ذلك، وبصورة سريعة وصولاً إلى اليوم، من الصعب إنكار الهيمنة التي تتمتع بها آبل الآن في سوق الأجهزة القابلة للإرتداء، إلى جانب الشركات الأخرى مثل Xiaomi بفضل إسوارات اللياقة البدنيةXiaomi Mi Band الخاصة بها.

     

    لدرجة أن شركة Fitbit تُفكر في بيع نفسها، أو على الأقل ذلك وفقا لتقرير جديد صدر مؤخرًا من وكالة الأنباء رويترز. يدعي التقرير الجديد أن شركة Fitbit تُجري محادثات مع أحد البنوك الإستثمارية حول إمكانية بيع نفسها. لاحظ أن هذه المحادثات لا تزال في مراحل مبكرة للغاية وغالبًا ما تكون إستكشافية، مما يعني أنه لم يتم تأكيد بأي حال من الأحوال ما إذا كانت شركة Fitbit ستواصل هذه المحادثات أم لا.

    على الرغم من أنه من غير الواضح من الذين قد يكون مهتمًا بالفعل بشراء Fitbit، إلا أن التقرير يدعي أن البنك الإستثماري Qatalyst والذي يُقال أن Fitbit تجري محادثاته معه، كان يحاول إقناع شركةFitbit لإستكشاف خياراتها منذ فترة، وإقترح أنه يمكن أن يجذب إنتباه أمثال جوجل أو شركتها الأم، Alphabet.

     

    بدأت شركة جوجل بتصنيع الأجهزة الخاصة بها منذ فترة، وسمعنا أنها تتطلع إلى إطلاق ساعتها الذكية Google Pixel Watch. تمتلك جوجل بالفعل شراكة مع Fossil، ولكن ربما الإستحواذ على شركةFitbit يمكن أن يمنح لهذه الأخيرة الموارد والبنية التحتية اللازمة لإستعادة مكانتها الريادية في سوق الأجهزة القابلة للإرتداء.

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن