مسلسل كوري يحقق أرقام قياسيه للمشاهده

  • أصبح المسلسل الكوري "لعبة الحبار" أكثر مسلسلات منصة "نيتفلكس" مشاهدة على الإطلاق، إذ حقق في الأيام الـ 28 الأولى من عرضه أكثر من 111 مليون مشاهدة.

    نجاح المسلسل الكوري وصفه نائب رئيس " نيتفلكس" للمحتوى في كوريا الجنوبية وجنوب شرق آسيا وأستراليا ونيوزيلندا، مين يونغ كيم، بأنه تجاوز أحلامهم الجامحة.

     

    وأضاف كيم في تصريحات صحفية: "عندما بدأنا الاستثمار في المسلسلات والأفلام الكورية لأول مرة عام 2015، كنا نعلم أننا نريد إنشاء قصص ذات مستوى عالمي لمحبي المحتوى الكوري الأساسيين في جميع أنحاء آسيا والعالم، لكن يمكن اعتبار (لعبة الحبار) بداية فصل جديد تماما للدراما الكورية".

    وتدور أحداث مسلسل (لعبة الحبار) الذي عُرض منه الجزء الأول فقط، من أصل 9 أجزاء، حول مجموعة أشخاص غارقين في الديون، يتنافسون خلال مسابقة غريبة من أجل الفوز بمبلغ يعادل نحو 38 مليون دولار، واللاعب الذي يخفق في أي لعبة من ألعاب المسابقة يكون مصيره ، بدأت عدد من المدارس البريطانية في إرسال خطابات تحذيرية إلى الأسر تشير إلى خطورة مشاهدة الأطفال لمسلسل "لعبة الحبار".

    وبنفس الطريقة، قامت عدد من المدارس العربية بتحذير أسر الطلاب من السماح للصغار بمشاهدة "لعبة الحبار"، وهو ما تحدثت عنه الفنانة المصرية أيتن عامر عبر تغريدة على حسابها الرسمي.

     

    حالة الجدل التي أثارها مسلسل "لعبة الحبار" بالإضافة إلى شعبيته الكبيرة فتحت باب التساؤل حول المتعة التي يحصل عليها الجمهور بمشاهدة الصراعات الدموية على الشاشات الصغيرة والكبيره

    من جانبه، يقول الاستشاري النفسي، الدكتور عبد المحسن دغيم، إن الأعمال الدرامية العنيفة بشكل عام تكون جذابة للأطفال والمراهقين أكثر من الفئات العمرية الأكبر، لأنها تتيح لهم تقمص أدوار البطولة في العالم الموازي الذي أمامهم على الشاشة، وفي الأغلب يكون هذا العالم بلا قواعد، وهي تجربة يتمنى الطفل أو المراهق خوضها على أرض الواقع.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن