صوره من الفضاء تظهر الأرض بشكل غريب

  • نشرت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” صورة مذهلة ورائعة لعوالم الفضاء الغريبة والمثيرة شبهتها الوكالة بعالم غامض في أعماق البحار.

    وشاركت الوكالة صورة فريدة ونادرة جدا “لعالم تحت سطح البحر” لكنها ملتقطة من الفضاء السحيق، على بعد ملايين السنين الضوئية

    وبحسب التعليق الذي أرفقته “ناسا” مع الصورة، يمكن مشاهدة “الشعاب المرجانية الكونية” والتي تتكون من سديمين مختلفين لكن لكل منهما سحره الخاص.

    ونوهت الوكالة إلى أن السديم الأول يشكل الكتل المرجانية باللون البرتقالي أو الأحمر، ويتداخل معه السديم الثاني باللون الأزرق ليشكلان ما يشبه المشاهد الساحرة الملتقطة من قاع المحيطات للشعب المرجانية الساحرة، يطلق عليها علماء الفلك “الشعب المرجانية الكونية”.

    وبحسب بيان “ناسا” فإن “الجزء المركزي المتلألئ من السديم البرتقالي (NGC 2014) عبارة عن مجموعة من النجوم الساطعة الضخمة، كل منها أكبر من شمسنا بعشرة إلى عشرين مرة. على النقيض من ذلك، فإن السديم الأزرق الذي يبدو منعزلاً في أعلى اليمين (NGC 2020) نشأ بواسطة نجم عملاق منعزل أكثر سطوعا من شمسنا بحوالي 200 ألف مرة”.

    ويقع خلف الهيكل المرجاني الكوني مساحة سوداء مظلمة من الفضاء زينت بنجوم متلألئة ضمن سحابة ماجلان الهائلة والعظيمة.
    شعب مرجاني فضائي على مساحة 600 سنة ضوئية

    وتشكل سحابة ماجلان الكبرى كتلة عظيمة تابعة لمجرة درب التبانة، وهي تضم عددا كبيرا من النجوم، بحسب موقع “gadgets”.

    ويمتد هذا الهيكل العظيم أو ما يطلق عليه “الشعاب المرجانية الكونية” على مساحة تغطي حوالي 600 سنة ضوئية، ويبعد حوالي 160.000 سنة ضوئية عن الأرض.

    والتقطت الصورة بواسطة تلسكوب “هابل” الفضائي، ونشرت احتفالا بالذكرى الثلاثين على إطلاقه، ورصد المشهد في الفضاء في أبريل من عام 2020.








    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن