مع "جنرال موتورز العالمية" و"مجموعة منصور" : رئيس الوزراء يبحث تحويل مصر لمركز عالمى لتصنيع السيارات والصناعات المغذية لها

  • كتب : محمد حلمي - باسل خالد

    أكد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراءأن الحكومة تستعد لإطلاق "استراتيجية صناعة السيارات في مصر"، وإعلانها قبل نهاية العام الجاري، تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بأهمية إعداد استراتيجية متكاملة لتوطين صناعة السيارات والصناعات المغذية لها، والعمل على نقل التكنولوجيا المتطورة لأكبر نسبة ممكنة من المكونات المحلية، بما يدعم هذه الصناعة، ويسهم في جذب المزيد من الاستثمارات في هذا القطاع المهم والحيوي.

    جاء ذلك خلال اجتماعه مع المهندس محمد منصور، رئيس مجلس إدارة "مجموعة منصور"، و"ستيف كيفر"، رئيس شركة "جنرال موتورز العالميةوياسين منصور، عضو مجلس إدارة "مجموعة منصور". وحضر الاجتماع المستشار محمد عبدالوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة وقال الاستراتيجية ستمنح مجموعة من الحوافز الاستثمارية، لدعم توطين صناعة السيارات والصناعات المغذية لها، مؤكداً استعداد الحكومة لتقديم كل الحوافز الاستثمارية الممكنة، ليس فقط من أجل دعم توطين صناعة السيارات، بل وتحويل مصر لمركز إقليمي ودولي لصناعة السيارات والصناعات المغذية لها.

    وجه مدبولي الشكر إلى"جنرال موتورز" و"مجموعة منصور" على مشاركتهما في المبادرة الرئاسية "إحلال المركبات المتقادمة" كما حثهما علي زيادة إنتاجهما ضمن هذه المبادرة خلال الفترة القادمة .

    من جهته قال المهندس محمد منصور، رئيس مجلس إدارة "مجموعة منصور" أن المجموعة بصدد توقيع مذكرة تفاهم مع "جنرال موتورز العالمية"، تهدف لدعم الشركات الناشئة العاملة في مجال التنقل الكهربائي، وزيادة معدلات الإنتاج والتصدير للأسواق الخارجية، فضلاً عن دعم جهود تحويل مصر إلى مركز إقليمي وعالمي لتصنيع السيارات والصناعات المغذية لها، مؤكداً رغبة الشركة في تولي زمام المبادرة في تعزيز التنقل الكهربائي في مصر.

    أكد استيف كيفر رئيس شركة "جنرال موتورز العالمية أن أول مصنع للشركة في مصر تم تأسيسه عام 1983، وبدأ الإنتاج فيه عام 1985 كما استعرض مجالات عمل الشركة حول العالم واستراتيجيتها المستقبلية، لافتاً إلى اعتزامها زيادة استثماراتها العالمية بنحو 35 مليار دولار حتى عام 2025، لتصبح رائدة في سوق المركبات الكهربائية، والسيارات ذاتية القيادة، وتطوير تكنولوجيا إدارة بطاريات السيارات وغيرها، مضيفاً أن الشركة في طريقها إلى إنتاج عدة أنواع من السيارات الكهربائية بحلول عام 2025، وستقوم باختيار موديل ومواصفات السيارة الكهربائية المناسبة التي ستقوم بتقديمها وتصنيعها فى السوق المصرية.

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن