ملتقى مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعات المصرية يستعرض أفضل الممارسات

  • نظم المجلس القومى للمرأة فعاليات" ملتقى وحدات مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعات المصرية" ، بهدف استعراض إنجازات وتحديات الوحدات ، ومشاركة الخبرات وأفضل الممارسات والتعرف على دور الوحدات فى التوعية بقضايا العنف ضد المرأة والمواد القانونية المتلعقة بحقوق وحماية المرأة ، وذلك فى اطار حملة ال16 يوم من الأنشطة لمناهضة العنف ضد المراة والتى ينفذها المجلس بالتعاون مع صندوق الامم المتحدة للسكان تحت شعار " كونى" وذلك بحضور كلا من الدكتورة رانيا يحيى عضوة المجلس ، والأستاذة منى الغزالى المنسق الوطنى لوحدة مناهضة العنف ضد المرأة ، و الاستاذة شيماء نعيم مدير عام الإدارة العامة للاستراتيجية ومسئولة متابعة جهود الوحدات ، والأستاذة أمل عبد المنعم مدير عام مكتب شكاوى المرأة بالمجلس والمستشار أحمد النجار رئيس الاستئناف ،وأستاذ محمد صلاح مسئول المتابعة والتقييم بوحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالمجلس .

    وقد افتتحت الملتقى الدكتورة رانيا يحي بالتأكيد على ان عدد وحدات مناهضة العنف ضد المرأة داخل الجامعات المصرية وصل الي ٢٥ وحدة ، معربة عن الشكر و التقدير لرؤساء الوحدات على دعمهم لجهود مناهضة العنف ضد المراة داخل الجامعات ، و اشارت الى انه جارى اعداد كتاب حول آليات عمل الوحدات .

    كما تحدثت الدكتورة رانيا يحي عن أهمية المسابقة التي تم تنظيمها والتى استهدفت تشجيع الطلبة والطالبات على تقديم أعمال فنية مميزة تُعبر عن مبادئ الحرية والاحترام والمساواة ومناهضة كافة أشكال العنف والتمييز ضد المرأة ، وأكدت علي اهمية مواقع التواصل الاجتماعى لتلقي شكاوي المرأة داخل الجامعات.

    فيما أكدت الدكتورة نجلاء العادلى أن المجلس القومى للمرأة يعمل تحت مظلة رؤية مصر ٢٠٣٠ وخاصة محور الحماية المرتبط بمناهضة العنف ضد المرأة ، مشيرة إلى دور المجلس فى توعية وتشجيع الفتيات على الابلاغ ، ورفع الوعى عن طريق حملات طرق أبواب و حملات المجلس على وسائل الإعلام المختلفة ، بالإضافة إلى دور مكتب الشكاوى فى تقديم الدعم والمساندة القانونية والمشورة النفسية ، وثمنت افتتاح وحدات المرأة الامنه فى المستشفيات الحكومية متمنية افتتاح المزيد .

    وعبرت الاستاذة مني الغزالي عن سعادتها بهذا الملتقى الهام الذى يضم وحدات مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعات المصرية ، وثمنت تعاون مديري الوحدات فى العمل على هذة القضية.

    وعبرت الأستاذة سالي ذهنى مسؤولة برامج العنف ضد المرأة بصندوق الامم المتحدة للسكان عن فخرها بالشراكة والتعاون مع المجلس ، موضحة ان الصندوق يولى اهتماما كبيرا بقضية مناهضة العنف ضد المرأة من خلال العمل على رفع الوعي من خلال الحملات و الشراكات المجتمعية و الخدمات الاجتماعية الموجودة و التنسيق ما بين الجهات الوطنية، مؤكدة أن الجامعات تعد مساحة اساسية لكل الطلبة ليشعروا انها مكان لتلقي شكواهم، و اضافت ان مصر اصبحت علي الخريطة الدولية في نظام الاحالة، و جهات القانون و الجهات الاجتماعية و انها تسعي لتحقيق تكامل في المحافظات المختلفة.

    وفى ختام الجلسة الافتتاحية للملتقى تم عرض فيلم عن دور مكتب الشكاوى وآليات عمله و مراحل التعامل مع الشاكيات و دليل إنشاء الوحدات.





    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن