سبيس إكس تعلن عن تصميم نموذج ضخم لمركبة ستارشيب

  • تبذل شركة سبيس إكس جهودًا جبارة لإنجاح خطتها في إرسال البشر إلى القمر أو إلى المريخ، إذ عرض إيلون ماسك الرئيس التنفيذي للشركة يوم السبت الماضي صورًا جديدة للصاروخ الذي سيحمل مركبة ستارشيب في موقع تجارب الشركة في قرية بوكا شيكا في ولاية تكساس، ويبلغ طول النموذج الأولي  للصاروخ «ستارشيب إم كي 1 »50 مترًا، وانتهت الشركة من إنشائه مؤخرًا وتخطط لاختباره في وقت لاحق من هذا العام.

     

    وقال ماسك «ستنطلق هذا المركبة إلى ارتفاع 20 كيلومترًا وتعود إلى الأرض بعد شهر أو شهرين، وتعد هذه التجربة مهمة جدًا لنجاح خطتنا، لذلك سيكون من الرائع رؤية المركبة وهي تنطلق وتعود بنجاح.»

     

    للنموذج الأولي للصاروخ ثلاثة محركات رابتور قابلة لإعادة الاستخدام من الجيل الجديد وأربعة أجنحة ستعتمد على مجموعة من بطاريات تسلا، ويزن الصاروخ مع الوقود قرابة 1400 طن.

     

    قد يصبح هذا الصاروخ مع مسرع سوبر هيفي أقوى صاروخ في العالم، إذ يولد محرك رابتور ضعف قوة الدفع التي استخدمتها الشركة لإطلاق صواريخ فالكون 9، وسيستخدم الصاروخ-وفقًا لماسك- قوة دفع أعلى بمرتين من تلك التي استخدمتها ناسا لإطلاق صاورخ ساتورن 5 في مهمة أبولو.

     

    ستهبط مركبة ستارشيب في البداية أفقيًا عبر الغلاف الجوي - بدلًا من الهبوط عموديًا على منصات مخصصة -مثل صاروخ فالكون 9 – ثم ستعدل اتجاهها لتصبح عمودية، وقال ماسك «تشبه هذه العملية طريقة الهبوط بالمظلات، وستكون لحظة مذهلة.»

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن