حقائق عن قطاع تكنولوجيا المعلومات (حلقة 5)

  •      احمد محمد الدسوقي

       خبير التحول الرقمي والتخطيط الإستراتيجي لتكنولوجيا المعلومات

     

    منذ عام 1999 ، والحكومات المصرية المتعاقبة تملىء الدنيا ضجيجاً عن خططها وأهدافها للتحول إلي الحكومة الإلكترونية ؛ وقد صاحب هذا الضجيج تصريحات من المسئولين الحكوميين عن ملف الحكومة الإلكترونية عن وضع مصر العالمي وتبوءها مقعد متقدم فى الحكومة الإلكترونية ، تجلت قمة هذة التصريحات فى تصريح أحد الوزراء (الذين صدر لهم القرار الجمهوري 323 لسنة 2004) بأن مصر تحتل المركز 23 عالمياً فى ملف الحكومة الإلكترونية. لم تكن هذة التصريحات الحكومية لتٌنتشر الا بدعم إعلامي غير مسبوق ، وهذا يدل علي أن المسئولين الحكوميين كان غرضهم ومازال هو تغييب الحقيقة.

    هيا بنا نسرد الحقيقة كاملة من واقع تقارير الأمم المتحدة وهذة التقارير هى بمثابة مؤشرات تقييم لأداء الحكومات فى تطوير ملف الحكومة الإلكترونية ( وسَردنا للحقيقة مبني علي أدلة وتقارير دولية وليس كلام مرسل لأغراض شخصية).

    مصر لم تحقق أى مركز متقدم فى ملف الحكومة الإلكترونية أو غيرها من ملفات التحول الرقمي ، وأفضل موقع حققتة مصر هو المركز 79 عام 2008 ، والجدول التالي يوضح ترتيب مصر العالمي والإفريقي منذ عام 2004 حتي عام 2018 (مع ملاحظة أن خطط الحكومة المصرية للتحول إلي الحكومة الإلكترونية بدأت منذ عام 2001 تحديداً ، كما أنه فى عام 2004  تبوءت مجموعة وحكومة الدكتور أحمد نظيف مقاليد الشئون الحكومية فيما عٌرفت وقتها بالحكومة الذكية )

     

                        ترتيب مصر

           السنة   

    العالمي

    الإفريقي

    الدول التي سبقت مصر إفريقياً

    (بالترتيب)

    2004

    136

    19

    موريشيوس –  جنوب أفريقيا –  سيشل – بتسوانا –  سوازيلاند –  الرأس الأخضر –  أوغندا –  ناميبيا –  ليسوتو – الجزائر – تونس –  الجابون –  كونغو –  كينيا –  زمبابوي – تنزانيا –  ساو تومي وبرنسيب –  ملاوي

    2005

    99

    5

    موريشيوس – جنوب أفريقيا – سيشل –  بتسوانا

    2008

    79

    4

    جنوب أفريقيا – موريشيوس – سيشل

    2010

    86

    3

    تونس – موريشيوس

    2012

    107

    5

    سيشل – موريشيوس – جنوب أفريقيا – تونس

    2014

    80

    3

    تونس – موريشيوس

    2016

    108

    7

    موريشيوس – تونس – جنوب أفريقيا – المغرب– سيشل – الرأس الأخضر

    2018

    114

    8

    موريشيوس – جنوب أفريقيا –  تونس – سيشل – غانا – المغرب – الرأس الأخضر

     

    المصدر : تقارير الأمم المتحدة عن الحكومة الإلكترونية https://publicadministration.un.org/egovkb#.W1HwPdUzbIU

     

    من الجدول السابق ، نلاحظ ما يلي:

    1- عالمياً ، لم تكون مصر ضمن أكبر 50 دولة فى ملف الحكومة الإلكترونية.

    2- إفريقياً ، لم تحقق مصر المركز الأول إفريقياً حتي اللحظة الحالية.

    3- أن هناك لاعبين رئيسين فى مجال تكنولوجيا المعلومات والتحول الرقمي فى القارة الإفريقية وهم موريشيوس وجنوب أفريقيا وتونس ، علي الرغم من أن تونس شهدت اضطرابات سياسية بسبب الثورة وهي نفس الاضطرابات السياسية التي شهدتها مصر ومنذ نفس التوقيت تقريباً.

    4- الوضع الحالي يؤكد أن تقارير الأمم المتحدة بشأن ملف الحكومة الإلكترونية هى تقارير تعبر عن الواقع ، فأكثر من 90% من المعاملات الحكومية فى مصر هى معاملات ورقية ، وجميع المعاملات الحكومية التي تم ميكنتها كانت بغرض إصدار وثائق مميكنة (مثل إصدار أوراق ثبوتية مميكنة كبطاقة الرقم القومي وشهادات الميلاد والوفاة وغيرها) وليس ميكنة المعاملة بأكملها مما لم يساهم فى الإصلاح الإداري أو تعزيز التحول الرقمي أو مكافحة الفساد ؛ بل علي العكس من ذلك أدت سياسات الحكومة فى ملف الحكومة الإلكترونية حتي وقتنا هذا إلي إهدار المال العام. كما أن سياسات الحكومة المصرية ترتكز علي الميكنة وليس التحول الرقمي وهى سياسات لا تتناسب مع العالم الذي نعيشة ولا تتبع هذة السياسات الا الدول المتخلفة.

    وفي النهاية ، سيظل للحديث بقية عن ملف الحكومة الإلكترونية ، ولكني أؤكد أن الحكومة المصرية حتى هذة اللحظة فشلت فى ملف الحكومة الإلكترونية فشل زريع وهو ما تؤكده جميع التقارير المحلية والدولية وكذلك الأوضاع المحلية ، كما أؤكد أن الحكومة المصرية لا تمتلك أى رؤية سليمة أو إستراتيجية قوية لملف الحكومة الإلكترونية وأن جميع جهود وأنشطة الحكومة فى هذا الشأن لم تكن إلا مجموعة أفكار أو مشروعات متناثرة حسب أهواء المسئولين فى تلك اللحظة ، كما أن إستراتيجية مصر 2030 لا تتضمن أى هدف استراتيجي ببرامج محددة للتحول الرقمي وتعزيز الحكومة الذكية ، كما أؤكد أن جميع التقارير الإعلامية التي تصدرها الحكومة المصرية فى هذا الشأن هى فقط للاستهلاك المحلي وتضليل الشعب المصري.

     

    eng.ahmed_desoki@hotmail.com

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن