ملاعق الطعي البلاستيك تنتج مواد كيماوية ضاره

  • قال العلماء فى "المعهد الفيدرالى الألمانى لتقييم المخاطر Bfr" إن العديد من ملاعق الطهى قد تحتوى على مواد ضارة وأصباغ قد ينتج عنها مواد كيميائية سامة عند تعرضها لدرجات حرارة مرتفعة تتخطى 70 درجة مئوية.

     

    وشدد العلماء على أنه فى حال ابتلاع كميات كبيرة من هذه المواد السامة فقد يعانى الإنسان من العديد من الأمراض الخطيرة فى الكبد و خلل فى وظائف الغدة الدرقية، كما تم ربط هذه المواد السامة بالعقم، والسرطان، وارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم.

     

    وصدر تحذير جديد من "هيئة مراقبة سلامة الأغذية" و"المعهد الفيدرالى" الألمانى لتقييم المخاطر Bfr من تزايد الأدلة بأن المواد البلاستيكية المستخدمة فى صناعة المواد الغذائية تحتوى على مجموعة من السموم الضارة التي تتسرب إلى وجباتنا، فالعديد من الأوانى البلاستيكية مصنوعة من مواد كيميائية اصطناعية لجعلها متينة بدرجة كافية لتحمل درجات الحرارة والغليان فضلا عن مقاومة الشحوم إلا أن تلك المواد تعد من المواد السامة والضارة بجسم الإنسان.

     

    وأظهرت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن هذه المواد الكيميائية تزيد من الأورام في الكبد والبنكرياس والخصيتين لدى الفئران، فضلاً عن تقليل خصوبتها، فيما حذر "المعهد الفيدرالي الألماني لتقييم المخاطر" من إبقاء الطعام الساخن في الأواني البلاستيكية بعد الطهو.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن