شريحة إيلون ماسك واجهه بين الدماغ و الحاسوب

  • يعمل إيلون ماسك على شريحة مصممة ليتم زرعها في أدمغة الإنسان على مدى السنوات الست الماضية، وذلك من خلال شركته Neuralink للتكنولوجيا العصبية، ويكون هدفها النهائي هو تطوير "واجهة بين الدماغ والحاسوب"، والتي سيتم استخدامها في البداية لمساعدة الأشخاص المصابين بالشلل أو مرض العصبون الحركي على التواصل.

     

     

     

    وفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، يُزعم أنه سيسمح لهم بتشغيل أجهزة الكمبيوتر والأجهزة المحمولة باستخدام أفكارهم، ولكن يمكن أن يكون لها استخدامات أخرى في السنوات القادمة، فما هي الشريحة بالضبط؟ وكيف تعمل؟

     

     

     

    كشف ماسك عن التقدم الذي تم إحرازه مؤخرًا مع الغرسة، المسماة "Link" أو "N1 Link"، في حدث Neuralink 'Show and Tell' مؤخرا، وقال إنه يهدف إلى بدء التجارب البشرية في غضون ستة أشهر فقط، وأن أول تطبيقين للرقاقة سيعملان على علاج العمى واستعادة القدرة على الحركة.

     

     

     

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن