«أيكيا» تصنع أثاثًا لمحطة مريخية

  • يسعى مُصمِّمو شركة أيكيا المتخصصة بصناعة الأثاث إلى ابتكار طرائق جديدة لجعل المساحات الضيقة تبدو كأنها منازل رحبة من خلال الاستثمار الأمثل للمساحات.

     

    لكن يبدو أن الشركة تطمح إلى توسيع نشاطاتها إلى مجالات أخرى، إذ ذكر تقرير صادر عن موقع فاست الأمريكي، إن كريستينا ليفينبورن، مُصمِّمة أيكيا المتخصصة بالديكور الداخلي، ساعدت الباحثين في تجهيز محطة مارس ديزرت للأبحاث (إم دي آر إس) إحدى أبرز محطات محاكاة المريخ، المملوكة لجمعية المريخ الأمريكية، بالقرب من يوتا غرب الولايات المتحدة الأمريكية.

     

    ويشمل تصميم ليفينبورن، مقاعد قابلة للتعديل، وأخرى قابلة للتكديس، وعربات متحركة؛ وقالت المُصمِّمة «حاولنا إنتاج أثاث يناسب المساحات الضيقة، ويتمتع في الوقت ذاته بالمرونة لطيه وترتيبه، فضلًا عن قابليته لاستخدامات متعددة

     

    ومحطة مارس ديزرت للأبحاث أسطوانة مقببة يبلغ قطرها ثمانية أمتار، وتضم مختبرًا وورشةً ومطبخًا وست أسرّة صغيرة. ويعيش الباحثون في مساحتها الضيقة نحو شهرين ويعكفون خلالها على إجراء تجارب يومية عن الحياة على الكوكب الأحمر.

     

    وقال روبرت زوبرين، رئيس مجموعة الدفاع عن الفضاء، الذي يدير برنامج المحطة، في بيان صحافي «اخترنا زيادة المساحة المشتركة وتقليل المساحة الخاصة إلى الحد الأدنى، وبذلك سيحصل كل فرد من الطاقم على طابق صغير للجلوس فيه، عندما يكون بمفرده، مع المحافظة على رحابة المساحة المشتركة

     

    وأصدرت الشركة العالمية كذلك، العام الماضي، مجموعة أدوات منزلية مستوحاة من الطراز المستقبلي ذاته؛ مثل حظيرة داخلية للحيوانات البرية الصغيرة على شكل صاروخ، وأجهزة تنقية للهواء مصممة بما ينسجم مع عصر الفضاء.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن