في ندوة "مجلس الأعمال الكندي- المصري" :

وزير الاتصالات:  مصر الأسرع نموا في دعم زيادة الأعمال ونمو الشركات الناشئة بالمنطقة

  • كتبت : نيللي علي

    أكد الدكتور عمرو طلعت ـ وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن مصر تعد أسرع البلدان نمواً من حيث مناخ ريادة الأعمال ونمو الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؛ مضيفا أنه تم البدء مع البريد المصري في دراسة كيفية تقديم قروض صغيرة ومتوسطة للشباب لإقامة مشروعاتهم من خلال التكنولوجيا وتطبيقات المحمول، وأنه يتم العمل مع البنك الدولي على إطلاق مبادرة في هذا الشأن.

    أضاف التحول الرقمي ليس مسئولية وزارة الاتصالات وحدها؛ ولكنها مسئولية تشاركية بين كل قطاعات الدولة المختلفة لإنجاح عمليات التحول إلى المجتمع الرقمي؛ موضحا أنه يتم العمل لتحقيق التحول إلى حكومة رقمية والتي بدأت بتنفيذ مشروع البنية المعلوماتية المصرية لتحقيق التكامل بين قواعد البيانات وهو الأمر الذي ساهم في تنقية قوائم دعم التموين وضمان وصوله لمستحقيه.

    جاء ذلك، خلال ندوة " الاقتصاد الرقمي.. الفرص والتحديات" التي نظمها مجلس الأعمال الكندي المصري ومجلس الأعمال المصري للتعاون الدولي، بحضور الدكتور محمد العصار ـ وزير الدولة للإنتاج الحربي، والمهندس معتز رسلان ـ رئيس مجلس الأعمال الكندي المصري، وعدد من الوزراء السابقين وقال إنه يتم العمل على تنفيذ عدد من المشروعات بالتعاون مع قطاعات الدولة في إطار تحقيق التحول الرقمي؛ ومنها مشروع السداد الإلكتروني والحصول على كل استحقاقات المواطن لدى الحكومة من خلال الكارت الموحد، ومشروع الربط الجغرافي من خلال خريطة رقمية، ومشروع المحتوى الرقمي الثقافي؛ مؤكدا على أنه سيتم إطلاق 25 خدمة حكومية رئيسية رقمية خلال العام الحالي في مدينة بورسعيد على أن يتم تعميمها في باقي المحافظات ومنها مشروع منظومة التأمين الصحي الشامل، ومشروع إنفاذ القانون، وخدمة الشباك الموحد بالمناطق الاستثمارية، ومشروع ميكنة مصلحة الضرائب من أجل تحقيق العدالة الضريبية، ومشروع التأشيرة الإلكترونية، ومشروع ميكنة مكاتب التوثيق.

     

    حمّل تطبيق عالم رقمى الآن