دراسة تتوقع موت جميع الشعاب المرجانية على الأرض بحلول العام 2100

  • يُتوقع أن تموت الشعاب المرجانية في جميع أنحاء الأرض خلال 80 عامًا، بسبب ارتفاع حرارة المياه وتحمض المحيطات، وفقًا لبحث جديد في جامعة هاواي مانوا.

    وقالت رينيه سيتر، عالمة الجغرافيا الحيوية في الجامعة «سيكون الوضع سيئًا في العام 2100.»

     

    فحصت سيتر مواقع في مختلف أنحاء العالم يُحتمل أن تستطيع فيها شعاب المرجان النجاة من هذه التغيرات المائية. وقدمت الدراسة في مؤتمر لعلوم المحيطات.

    وبحلول العام 2100، لن توجد أي أماكن صالحة تقريبًا. وقالت سيتر، إن ما يصل إلى 90% من الشعاب المرجانية قد يكون ميتًا خلال 20 عامًا فحسب.

    موجة الموت

    أكدت سيتر أن الجهود الفردية لن تكون كافية لإنقاذ الشعاب المرجانية.

    وقالت سيتر «إن محاولة تنظيف الشواطئ ومكافحة التلوث شيء رائع، وعلينا الاستمرار َفي هذه الجهود، لكن الأهم آن نعمل على مكافحة تغير المناخ لحماية الشعاب المرجانية وتجنب عوامل الضغط البيئية المركبة.»

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن