خالد حسن ل" النيل للاخبار ": التعليم عن بعد فرصة لتوطين الابتكار وتجربة ثرية لتأهيل طلاب المستقبل 

  • كتب : شيماء حسن 

    اكد الكاتب الصحفي خالد حسن رئيس تحرير جريدة " عالم رقمي " ان مصر اتخذت منذ سنوات خطوات ايجابية فى مجال تطبيق مفهوم" التعليم عن بعد " وتم تخصيص مليارات الجنيهات لتوفير البنية التكنولوجية التحتية اللازمة سواء على مستوي المدارس ، 8 الاف مدرسة للثانوية العام مزودة بخطوط الالياف الضوئيه ، لاتاحة خدمات الانترنت فائق السرعة بجانب توزيع اكثر من 700 ألف جهاز تابلت على طلاب المرحلة الثانوية وان الازمة الحالية لفيروس كروونا وتعطيل ذهاب نحو 22 مليون طالب الى المدارس والجامعات تمثل فرصة قوية جدا للتوسع فى تطبيق "التعليم عن بعد " لاكثر من 10سنوات .

     

    جاء ذلك فى مشاركة فى برنامج " همزة وصل " على قناة " النيل للاخبار " علي التلفزيون المصري للتعليق على قرارات  الدكتور طارق شوقي، الذى كشف عنها في رسالة مصورة (فيديو)، حيث جميع السنوات سيتم الاكتفاء بما درسه الطالب في الفصل الدراسي الثاني حتى يوم 15 مارس، وسيتم مراعاة ذلك في المشروع البحثي وستستكمل أجزاء المناهج المتبقية في العام الدراسي التالي وبالنسبة لطلبة الصف الثالث الثانوي، تم الاتفاق مع وزارة التعليم العالي على أن يتم تدريسها في السنة التمهيدية لكل الكليات كما الصف الأول والثاني الثانوي: سوف تشمل الاختبارات الإلكترونية كل ما درسه الطالب في الفصل الدراسي الثاني حتى 15 مارس 2020. 

     

     اضاف كنت اتمني ان تقرر وزارة التربية والتعليم استكمال الفصل الثاني من خلال التعليم الالكترونى حتي يمكن ان يكتسب طلابنا مهارات التعامل مع التكنولوجيا ليس كأدة لتطوير التعليم و لكن لتطوير مهارات التفكير لدى طلابنا  واثراء عملية التعليم واعتمادها علي التفاعل والبحث بعيدا عن التلقين والحفظ .

     

    وقال الكاتب للصحفي خالد حسن ان التعليم عن بعد سوف تثري الابتكار وتعزيز التنمية المجتمعية، وإعداد أجيال الغد من الطلاب القادرين لمواجهة التحديات المستقبلية بشرط إلزام جميع المدارس، الحكومية و الخاصة،  بالبدء فى التنفيذ لإعطاء العنصر البشري فرصة الابتكار والاعتماد على المبادرات الفردية، من خلال منظومة تعليمية أساسها التطور وتحفيز روح الإبداع واستغلال الفرص، والاستفادة من الأزمات، بما في ظل تفشي وباء كورونا .

     

    اوضح الظروف الراهنة التى نمر بها بسبب فيروس" كورونا " يمكن ان تشكل فرصة كبيرة لتطوير منظومة التعليم الالكتروني بصورة كاملة لاسيما وان وزارة التربية والتعليم قامت بتقديم 3 حلول أساسية متعددة لتطبيق «التعلم عن بُعد» على مدار السنوات الماضية، وفقا لماواعلن عنه وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي ، أولها تقديم مكتبة إلكترونية بجانب بنك المعرفة المصري «EKB» لمساعدة  الطلاب على المذاكرة، تضم مختلف المناهج الدراسية الكاملة للصفوف بداية من رياض الأطفال (kg) وصولًا إلى المرحلة الثانوية باللغتين العربية والإنجليزية، متاح لجميع الطلاب وأولياء الأمور والمعلمين الاطلاع عليها من خلال الرابط: https://study.ekb.eg

    اشار رئيس تحرير " عالم رقمي " ان المحور الثاني يتمثل فى إطلاق منصة إلكترونية للتواصل بين الطلاب والمعلمين خلال الفترة المقبلة، حيث سيكون باستطاعة ما يقرب الطلاب أن يتواصلوا مع المعلم كما لو كانوا متواجدين في المدرسة، وسيتم من خلالها متابعة شرح الدروس والإجابة عن أسئلة الطلاب وإجراء الامتحانات online، وذلك عن طريق الرابط: https://edmodo.org

     

    اضاف الموقع يضم محتوى علميا رقميا هائلا لكل المراحل التعليمية، فضلًا عن استخدام الوسائط المتعددة (فيديو، صور، أفلام وثائقية) لشرح الدروس المختلفة، كما يوجد أيضًا محتوى متعدد التخصصات لسنوات ونظام التعليم الجديد (2.0) حيث يمكن للطلاب الدخول على المكتبة الإلكترونية من الموبايل أو الكمبيوتر دون أي عوائق»، 

     

    اشار المحور الثالث يمثل فى القنوات التعليمية التي ستعمل على بث شرح المناهج على التليفزيون ومن خلال العديد من المنصات التعليم الرقمية ، التى اطلقتها العديد من شركات التكنولوجيا ، لاعداد المحتوي الالكتروني التعليمي وإعداد المحتوي باستخدام التكنولوجيا من فيديوهات وصور وصوت وعروض توضحية . 

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن