" أبل " : تطوير أجهزة "ماك بوك " مفاتيح زجاجية

  • كتب : نهلة مقلد – عادل فريج

    لطالما كانت شركة " أبل " هي النموذج الأمثل للإبداع التكنولوجي وفي هذا الإطار تعمل أبل على تطوير لوحة مفاتيح بأزرار زجاجية لجعلها أكثر متانة، وذلك وفقًا لأحدث براءة اختراع للشركة المصنعة لهواتف آيفون ويبدو أن لدى الشركة الآن خططًا جديدة للوحات مفاتيح أجهزة ماك بوك.

    واستخدمت شركة " أبل " لوحة مفاتيح الفراشة على نماذج حواسيب (ماك بوك) MacBook  لبضع سنوات، لكنها واجهت العديد من المشاكل، ودفعها ذلك إلى إدخال العديد من التغييرات لاستعادة ثقة المستخدم، وقد قامت بالمهمة إلى حد ما.

    وتم تقديم البراءة إلى مكتب الولايات المتحدة للبراءات والعلامات التجارية (USPTO) في عام 2019 وتكشف البراءة عن فكرة لتحسين متانة لوحة المفاتيح والحصول على مظهر أكثر تميزًا عبر صنع جسم المفتاح من مادة زجاجية شفافة أو البوليمرات الشفافة أو السيراميك الشفاف بدلاً من البلاستيك.

    كما تُظهر أيضًا حروفً رسومية مطبوعة في الجزء السفلي من لوحة مفاتيح أجهزة ماك بوك بدلاً من الأعلى، إذ تتآكل الحروف الرسومية المطبوعة من الخارج مع الاستخدام المطول بمرور الوقت.

    وتذكر البراءة أنه سيتم استخدام مادة مانعة للضوء لتحديد النقوش والحروف الرسومية مع إمكانية وجود إضاءة خلفية ملونة مختلفة خلفها. وبحسب براءة الاختراع، فإن ذلك يؤدي إلى إضاءة المفاتيح الموجودة على لوحة مفاتيح أجهزة ماك بوك لتكون لوحة المفاتيح مرئية.

    ويمكن أيضًا استخدام مصابيح LED الثنائية اللون أو RGB للإضاءة الخلفية التي يمكن أن تغير السطوع ولون لوحة المفاتيح بصرف النظر عن الحروف الرسومية وتؤكد براءة اختراع أبل على إضاءة المفاتيح وليس الحروف الرسومية، وبما أن الحروف الرسومية ستكون في الأسفل، فلن تتآكل مع الوقت وربما يؤدي هذا التصميم إلى ظهور جهاز ماك بوك أقوى من جميع النواحي، مع مستوى أقوى من مقاومة الماء.

    يذكر أن شركة أبل تقدم عادةً الكثير من براءات الاختراع، لكن ليس من المؤكد دائمًا متى ستقرر الشركة تنفيذ التكنولوجيا، وقد تستغرق التكنولوجيا المذكورة في براءة الاختراع سنوات في التطوير ما لم تكن أبل تعمل عليها بالفعل.

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن