وزيرة الصحة : تفعل نظام إلكتروني وإنشاء ملف موحد لجمع بيانات "كوفيد-19"

  • كتب : نهلة مقلد – محمد الخولي

    أكدت الدكتورة هالة زايد ـ وزيرة الصحة والسكان ، أن الدول تبذل جهودا متنوعة لتعزيز طرق مناهج البحث العلمي لمواجهة فيروس كورونا، منها تجهيز مستشفيات العزل كأماكن لإجراء الدراسات الاكلينيكية على حالات فيروس كورونا المستجد، كما تم تصميم ملف موحد لجمع بيانات مرضي "كوفيد-19" علي برنامج اكسيل، وتفعيله علي نظام إلكتروني، مما يتيح تحليل البيانات الإكلينيكية، ودراسة خصائص المرضى وتقييم بروتوكولات العلاج كما تم العمل علي استقطاب كوادر لتدريبها علي تنسيق الأبحاث الإكلينيكية وإدارة البيانات للعمل كمنسقين للأبحاث التي تجري داخل مستشفيات العزل

    اضافت تم توقيع اتفاقيات الخاصة بتوفير جرعات من لقاح فيروس كورونا المستجد من منظمة جافي، حيث تم عقد اجتماع مع ممثلي تحالف الـ "COVAX" مؤخراً، موضحة أن التحالف يهدف لتوفير 2 مليار جرعة حتى ديسمبر 2020، وأنه تم تقديم اقتراح للدول غير القادرة على الشراء للاقتراض من البنك الدولي قروضا طويلة الأمد، موضحة أن الفائدة الأساسية تتمثل في أن يتم توفير التطعيم بسعر أقل من خلال الاتحاد، وسيتم إبلاغ الدول بوقت الارتباط المالي، ومن ثم مخططات التوريد عقب توقيع العقود مع الشركة، مضيفة أنه سيتم توفير 20% من تعداد كل دولة والأولوية للعاملين بالحقل الطبي وأصحاب الامراض المزمنة وكبار السن .

    وحول صرف حقيبة علاج حالات العزل المنزلي لمرضى فيروس كورونا ومتابعتهم، وحقيبة المخالطين، أشارت أن إجمالي عدد الحالات التي تم صرف العلاج المنزلي لها، وصل إلى 24629 حالة، منها 23468 حالة للكبار، والباقي لأطفال، فيما بلغ عدد المتابعات التي تمت لحالات العزل المنزلي نحو 110 آلاف متابعة، ووصل إجمالي عدد حقائب المخالطين المنصرفة إلى 171378 حقيبة، منها 129912 للكبار، والباقي للأطفال.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن