جامعة كاليفورنيا : تطوير حبارًا آليًا يغوص في الأعماق لالتقاط صور للمرجان والأسماك

  • كتب : احمد سليمان – نهله مقلد

    ابتكر مهندسون من جامعة كاليفورنيا في سان دييجو روبوتًا يشبه الحبار يتحرك ذاتيًا معتمدًا على إطلاق دفعات من الماء. وتوفر بطارية ضمن الروبوت مصدر الطاقة، ويحمل  كاميرا للاستكشاف تحت الماء.

    ونشر الباحثون بحثهم في مجلة باينسبيريشن آند بايوميميتكس، المتخصصة بنشر الأبحاث المتعلقة بعلم الأحياء والأنظمة البيولوجية.

    وقال مايكل تي تولي، أحد أبرز مؤلفي البحث والأستاذ في قسم الهندسة الميكانيكية والفضاء في جامعة كاليفورنيا «طورنا الروبوت ليتمكن من السباحة بسرعة، وليكون أول روبوت غير مقيد يولّد نبضات نفاثة ليتحرك سريعًا مثل الحبار بتغيير شكل جسمه.» وفقًا لموقع تك إكسبلور.

    يتكون روبوت الحبار من مادة ناعمة تسمى بوليمر الأكريليك، مع أجزاء قليلة صلبة مصنوعة بالطباعة ثلاثية الأبعاد والغاية من استخدام الروبوتات اللينة تجنب إيذاء الأسماك والشعاب المرجانية، التي قد تتلفها الروبوتات الصلبة.

    واستخدم فريق البحث، الذي يضم خبراء في الروبوتات وخبراء في محاكاة الحاسوب وديناميكيات السوائل التجريبية، نموذج الحبار لسرعته بفضل آلية الدفع.

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن