الفرنسية فرابار أول حكمة في تاريخ دوري أبطال أوروبا

  • كتبت الحكمة الفرنسية ستيفاني فرابار صفحة جديدة في كتاب تاريخ كرة القدم، بعدما أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” أنها أصبحت أول امرأة في التاريخ تقود مواجهة في دوري أبطال أوروبا للرجال.

    وأكد “يويفا” أن فرابار التي حصلت على الشارة الدولية عام 2009، ستقود مواجهة فريقي يوفنتوس الإيطالي ودينامو كييف الأوكراني، ضمن منافسات الجولة الخامسة بدور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

    فرابار البالغة من العمر 36 عامًا فرضت نفسها بقوة في عالم الكرة النسائية، وأصبحت الحكمة الأفضل في السنوات الأخيرة، حيث قادت نهائي كأس العالم 2019، والذي انتهى بفوز المنتخب الأمريكي على نظيره الهولندي، وتتويجه بلقب المونديال.

    لكن القفزة الأبرز في مسيرتها جاءت بعدما نالت ثقة جميع مسؤولي كرة القدم للرجال، حيث اختيرت في شهر أبريل عام 2019 لتصبح أول حكمة في التاريخ تقود مواجهة في دوري الدرجة الأولى الفرنسي، وأدارت مواجهة فريقي أميان وستراسبور في الثامن والعشرين من الشهر ذاته.

    الحكمة الفرنسية أصبحت إحدى أشهر الشخصيات في العالم، عندما اختارها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لإدارة مواجهة السوبر الأوروبي، بين فريقي ليفربول وتشيلسي الإنجليزيين، في الرابع عشر من أغسطس عام 2019، والتي انتهت بفوز ليفربول بركلات الترجيح.

    وبذلك الاختيار أصبحت فرابار أول امرأة في تاريخ كرة القدم، تدير مواجهة في إحدى البطولات الكبرى للاتحاد الأوروبي، ونالت إشادة كبيرة بعد إدارتها المميزة للمواجهة التي امتدت لوقت إضافي، وانتهت بالتعادل بهدفين لكل فريق.





    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن