"ديلي موشن" الشريك الإعلامي ل" DMS" تطلق حل تشغيل مقاطع الفيديو لصالح جهات البث والناشرين بدون تكلفة إضافية

  • كتب : باكينام خالد

     

     

    كشفت شركة "ديجيتال ميديا سيرفيسيز" ("دي إم إس")، وهي الذراع الرقمي التابع لمجموعة "شويري"، مؤخراً أن شريكها الإعلامي، "ديلي موشن"، قد طرح بنجاح حلاً جديداً لتشغيل مقاطع الفيديو، من شأنه تمكين جهات النشر باستخدام "ديلي موشن" كمشغّل فيديو على موقعها الإلكتروني مجاناً.

     

    يتزامن هذا الابتكار الجديد مع استمرار منظومة الوسائط الرقمية واستهلاك الوسائط بالتحوّل سريعاً من النمط النصّي إلى الفيديو. وقد تطور نهج تشغيل ومشاركة مقاطع الفيديو بشكل كبير، بحيث أصبح يجتذب ما يقارب 80 % من استخدام البيانات عبر الإنترنت؛ ومن المتوقع أن يبقى "القوة المهيمنة" التي توجه مسار حركة البيانات على الإنترنت.

     

    علاوةً على ذلك، أصبح بث الفيديو من مجالات التركيز الأساسية والحيوية بالنسبة للناشرين الذين يبحثون عن استراتيجية فعّالة لتوزيع المحتوى وإشراك الجماهير. لكن التحدي الأبرز كان يكمن في إيجاد السبيل المناسب لجعل هذه العملية سلسة وذات مغزى.

     

    يساهم حلّ تشغيل الفيديو من "ديلي موشن" في تمكين الناشرين وجهات البث وتزويدهم بمجموعة من الأدوات المخصّصة التي تسمح لهم بالتحكم بشكل مطلق باستراتيجية الفيديو الخاصة بهم بطريقة بالغة السهولة ومن دون تكبد أي تكاليف إضافية. بالتالي، أصبح بإمكان الناشرين الوصول إلى تقنية البث المتطورة الخاصة بموقع "ديلي موشن" والتي تنطوي على مزايا بعيدة المدى.

     

    يسمح هذا الحل، الذي تقدمه "ديلي موشن" بالعلامة التجارية البيضاء وقوائم التشغيل القابلة للتخصيص، للناشرين بالتفاعل بشكل أفضل مع جماهيرهم، ويمهد لهم الطريق نحو توليد الدخل من المحتوى الخاص بهم (من خلال حل تبادل الإعلانات الخاص بـ"ديلي موشن"). ويتيح الحل الشامل أيضاً إمكانية الإدارة السهلة للبيانات، بحيث يزوّد الناشرين بالرؤى والمعلومات المتعلّقة بالأداء بفضل ميزة التحليل التي توفرها "ديلي موشن".

     

    من جهته قال ريمي لوكلانشي، نائب الرئيس لشؤون المحتوى لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا في  "ديلي موشن": "تشكّل شراكتنا مع مجموعة شويري دليلاً على التزامنا بدعم منظومة البث الخاصة بالناشرين.

    أضاف إذ نتولى بالفعل مساعدة الناشرين وجهات البث على الانتقال إلى بث الفيديو الرقمي من دون أي تكلفة وبنطاق هائل، سيتمكن الناشرون المحليون الآن من الوصول إلى تقنية البث المتقدمة الخاصة بنا، ما يسمح لهم بتزويد مستخدميهم بتجارب مخصّصة أكثر فأكثر.

    بالتالي، يمكن لشركائنا التركيز أخيراً  على أهدافهم الأكثر أهمية – وهي ابتكار مقاطع فيديو تثير حماسة الجماهير وتلهمهم وتشجعهم على التفاعل."

     

    من ناحيته قال زياد خمار، الرئيس التنفيذي لشؤون العمليات في شركة "DMS": "لطالما كانت ’ديلي موشن‘ في طليعة الابتكار على مستوى العالم، إلا أن إطلاق هذا الحلّ بالذات يبرهن فهمها الفعلي لمتطلبات المستقبل والأهمية القيّمة لبث الفيديو بالنسبة لجميع منتجي وموزّعي المحتوى.

    اضاف نحن نتطلع إلى تسهيل تبنّي هذه التكنولوجيا المعتمدة دولياً من قبل مجتمع الناشرين في المنطقة."

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن