خلال "أديبك 2021 " : هواوي تكنولوجيز : مذكرة تفاهم مع "بتروجيت" للتعاون في حلول تكنولوجيا والإتصالات والتحول الرقمي

  • كتب : باسل خالد – محمد الخولي

    وقعت شركة هواوي تكنولوجيز، المتخصصة في مجال توفير حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، مؤخرا اتفاقية تعاون مع شركة "بتروجيت" للمشروعات البترولية والاستشارات الفنية، وذلك على هامش المشاركة في فعاليات معرض ومؤتمر أبو ظبي الدولي للبترول "أديبك 2021"،  لتحقيق التحول الرقمي تماشيًا مع الرؤية الاستراتيجية للقطاع البترول. 

    وتهدف اتفاقية التعاون بين هواوي تكنولوجيز وبتروجيت إلى العمل جنبًا إلى جنب لتعظيم القيمة الصناعية للمشروعات التي تقوم بها بتروجيت، بوصفها إحدى شركات قطاع البترول المصري، عبر استخدام حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي توفرها هواوي في كل مراحل المشروعات البترولية.

     من جهته قال فنسنت صن، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي مصر: "تتمثل مهمة هواوي في صناعة النفط والغاز في مصر في المساهمة في تمكين رقمنة التكنولوجيا التشغيلية وتكنولوجيا المعلومات ذات الصلة؛ بغرض تعظيم القيمة الصناعية ورفع الكفاءة التشغيلية والتقليل من الموارد المهدرة أثناء عمليات التشغيل والإنتاج، وذلك باستخدام مختلف الحلول الذكية في مجالات إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية، مما يساهم في تسريع عملية تحويل القطاع رقميًا."

    كما أكد فيلكس شو، الرئيس التنفيذي لمجموعة أعمال المؤسسات في هواوي مصر: "إننا سعداء باتفاقية التعاون مع شركة بتروجيت بوصفها إحدى أكبر الشركات الفاعلة في مجال النفط والغاز في مصر، حيث نتطلع إلى العمل جنبًا إلى جنب لاستخدام أحدث الأنظمة وحلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المشروعات التي تقوم بها الشركة، بغرض تسريع عملية الرقمنة في قطاع النفط والغاز في مصر لما لها من أثار إيجابية على زيادة الإنتاجية، مما يساهم في تحقيق التحول الرقمي لهذا القطاع الحيوي في ظل استراتيجية الدولة "رؤية مصر 2030."

    ومن ناحيته  قال المهندس وليد لطفي، رئيس شركة بتروجت تمثل اتفاقية التعاون هذه أهمية كبيرة، حيث تسعي بتروجت  باعتبارها الذراع التنفيذى لقطاع البترول المصرى للتعاون مع شركة هواوى باعتبارها احدى كبرى الشركات المتخصصة التى تستهدف المشاركة فى تقديم أحدث التقنيات والحلول الذكية وتحقيق التحول الرقمى لقطاع البترول المصرى؛ بما يساهم فى تحقيق أقصى استفادة ممكنة لتلبية الاحتياجات المحلية والعالمية بالجودة والكفاءة المطلوبة، مع مواصلة تحسين الخدمات التي توفرها الشركة لعملائها، وذلك في إطار استراتيجية وزارة البترول لرقمنة قطاع النفط والغاز، تماشيًا مع رؤية مصر 2030."

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن