بعد تسريح العماله ماسك يعرض وظائف بتويتر

  •  

    اتخذ إيلون ماسك قرارات بتسريح حوالي نصف موظفي الشركة منذ أسابيع قليلة، فمنذ ذلك الحين، ترك عملاق التكنولوجيا والرئيس التنفيذي للشركة المزيد من الموظفين يذهبون، بعضهم من خلال تسريح العمال بهدف تقليص حجم الشركة والبعض الآخر من خلال المزيد من عمليات الفصل المستهدفة.

     

     

     

    ووفقا لما ذكره موقع "business insider"، قال ماسك في عرض تقديمي للشركة، بعد أن بذل قصارى جهده للتخلص من الموظفين، ما زال موقع تويتر يقوم بالتوظيف فعليًا.

     

     

     

    ومع ذلك، لا يُظهر موقع البحث عن الوظائف في تويتر أي وظائف شاغرة في الشركة.

     

     

     

    أوقف إيلون ماسك العديد مع تغيير القوى العاملة في تويتر بشكل كبير منذ أن استحوذ على الشركة، فبعد إتمام صفقة الاستحواذ البالغة 44 مليار دولار في 27 أكتوبر، قام بسرعة بطرد بعض كبار التنفيذيين في الشركة، بما في ذلك الرئيس التنفيذي باراج أجراوال والمدير المالي نيد سيجال.

     

     

     

    كما أنه في الأسبوع التالي، بدأ ماسك في تسريح الموظفين، مع تقليص نصف القوى العاملة في الشركة، وبدأ ماسك بفصل بعض العمال الذين انتقدوه وقيادته للشركة، وبعد ذلك تم توجيه إنذار نهائي للموظفين الباقين، وفي منتصف ليلة 15 نوفمبر، أوضح ماسك باختصار "Twitter 2.0" وأخبر العمال أنهم سيحتاجون إلى أن يكونوا "متشددين للغاية" وأن يعملوا "لساعات طويلة بكثافة عالية" أو سيتم تسريحهم ومنحهم فصلًا لمدة ثلاثة أشهر.

     

     

     

    لكن عدد الأشخاص الملتزمين بالرؤية الجديدة للشركة أقل مما توقعه ماسك وفريقه، وفقًا لما ذكرته Insider سابقًا، ومع اقتراب الموعد النهائي، دعا نواب رئيس الشركة وماسك نفسه بعض العمال "المهمين" في محاولة يائسة لإقناعهم بالبقاء.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن