قطار مبادره الإبداع ..... طريقك للنجاح في مكتبه الاسكندريه

  •  

     

     

    تكريس ثقافة البحث العلمي  وإقامة جسور من التواصل بين الطلبة والجامعات ومؤسسات الأعمال

     

     

     

    القاهرة : نهله مقلد

     

    من منا لا يرى أن واقع البحث العلمي والتطوير في مصر والوطن العربي بصورة عامة لا يتناسب مع الإمكانات البشرية والمادية الكبيرة المتوافرة وهو ما يستدعي ضرورة إزالة الصعوبات التي تقف حائلا دون الانخراط الفعال في البحث العلمي والتطوير المستمر في هيئات ومؤسسات المجتمع وضرورة تحقيق ثقافة البحث العلمي من خلال تكريس الفكر والتأمل والإبداع وإيجاد المناخ المناسب للبحث العلمي وإقامة جسور من التواصل بين الطلبة والجامعات ومؤسسات الأعمال .

     

     

    وتأتي أهمية إقامة الدورة الثالثة عشرة لفعاليات مبادرة " الإبداع ..طريقك للنجاح "التي تنظمها  جريدة  "عالم رقمي " خلال العام الدراسي الحالي " 2019 - 2020 "، بالتعاون من منا لا يرى أن واقع البحث العلمي والتطوير في مصر والوطن العربي بصورة عامة لا يتناسب مع الإمكانات البشرية والمادية الكبيرة المتوافرة وهو ما يستدعي ضرورة إزالة الصعوبات التي تقف حائلا دون الانخراط الفعال في البحث العلمي والتطوير المستمر في هيئات ومؤسسات المجتمع وضرورة تحقيق ثقافة البحث العلمي من خلال تكريس الفكر والتأمل والإبداع وإيجاد المناخ المناسب للبحث العلمي وإقامة جسور من التواصل بين الطلبة والجامعات ومؤسسات الأعمال .

     

     

     

     

     

    إذ تهدف المبادرة إلى تحقيق عدة أهداف مشاركة لسد الفجوة الحالية بين احتياجات قطاع المعلومات والاتصالات من الموارد البشرية المؤهلة تكنولوجيا وخريجي الجامعات للتعريف بالإضافة للتعريف بالبرامج التي تقدمها وزارة الاتصالات لدعم عمليات التدريب ومشروعات التخرج ، وكذلك الفرص التدريبية التي يتيحها شركاؤنا في المبادرة .

     

    كما تتيح المبادرة  عقد شراكات مع الكيانات و الأحداث التفاعلية الكبيرة التي تسعي لنفس الهدف و منها ملتقي مؤتمر "علوم البيانات تشكل المستقبل" و الذي افتتحه الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية  و هو المؤتمر العلمي التاسع لتكنولوجيا المعلومات والإتصالات في حياتنا، والذى عقد  تحت عنوان "علوم البيانات تشكل المستقبل"، ونظمته  جامعة الإسكندرية، بالتعاون مع قطاعي البحث الأكاديمي وقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بمكتبة الاسكندرية و كبرى شركات التكنولوجيا العالمية وعقد  تحت رعاية الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور عمرو طلعت، وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، واستمرت  أعماله لمدة يومين، بمكتبة الإسكندرية.

     

     

     

    حسن :

     

     الإبداع وريادة الأعمال"  أصبح محركاً رئيسياً لتنمية اقتصادية متطورة ومستدامة

     

     

    أكد الكاتب الصحفي خالد حسن رئيس تحرير جريد "  عالم رقمى " أن مصر تستطيع ان تكون واحد من اهم 10 دول فى صناعة الالكترونيات العالمية ، والتى تتجاوز قيمتها حاليا نحو 3 تريليون دولار وتعد اكبر صناعة على مستوى العالم ، وأن تصبح مركزًا إقليميًا لتصنيع وتصدير المنتجات الإلكترونية ذلك فى ظل الدعم الكبير من جانب مؤسسة الرئاسة لتوطين وتعميق صناعة الالكترنيات بالاضافة لامتلاكنا غالبية مقومات هذه الصناعة بداية من توافر العقول البشرية المؤهله والأيدى العاملة الفنية المدربة مرورا بتواجد الطلب الكبير فى السوق المحلى والاقليمى والافريقى ، حيث هناك اتفاقيات تجارية تغطى 71 دولة حول العالم ، كما تمتلك مصر خبرات طويلة فى مجال تصنيع الاجهزة الالكترونية بدأت من ثلاثنيات القرن الماضى حيث تمتلك مصر العديد من خطوط الإنتاج، ومن الصناعات المغذية مثل صناعات البلاستيك، والمعادن، بالإضافة لإمكانات تصنيع اللوحات الإلكترونية، إلى جانب الأيدي العاملة الفنية المدربة.

     

    اضاف يبلغ حجم هذه صناعة الالكترونيات على المستوى المحلى نحو 3.5 مليار دولار ويمكن مضاعفتها فى 3 سنوات تقريبا لاسيما وان وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تهدف لتحويل مصر إلى مركز إقليمي وعالمي للسوق الأفريقية والعربية والأوروبية، لتصميم وتصنيع الإلكترونيات المتطورة قبل نهاية 2030  وذلك فى اطار مبادرة "مصر تصنع الإلكترونيات"، للاستفادة من صناعة الإلكترونيات كأحد أكبر الدعائم لنمو الاقتصاد المصري، وكمساهم رئيسي في مضاعفة الصادرات المصرية، حيث تبلغ صادراتنا من صناعة الالكترونيات نحو 1.3 مليار دلار سنويا ، وتقليل الواردات من الأجهزة الإلكترونية والكهربائية للسوق المحلي، بما يوفر مئات الآلاف من فرص العمل.

     

     

     

    أشار برامج مبادرة " مصر تصنع الالكترونيات " تنفذ من خلال هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات " ايتيدا " ، تحت إشراف ومتابعة وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عن طريق فريق من الكوادر القيادية ذات الخبرة الكبيرة في الإدارة وتكنولوجيا صناعة الإلكترونيات، بمتابعة واستشارة لجنة مكونة من نخبة من خبراء صناعة الإلكترونيات في مصر، بالإضافة إلى تعاون ودعم الشركاء الاستراتيجيين لهذا المشروع القومي من الوزارات والهيئات المعنية وجامعات ومراكز البحوث ومراكز التدريب.

     

    أوضح حسن يتم تنفيذها من خلال عدة برامج، تتمثل في تحفيز تصنيع منتجات إلكترونية واعدة، تتميز بتعاظم الطلب المحلي والإقليمي عليها، وهي: الهواتف الذكية، والحاسبات اللوحية، لمبات الليد الموفرة، العدادات الذكية، الخلايا الشمسية، التليفونات والشاشات السطحية، الأنظمة الذكية.

    أكد تهدف المبادرة إلى تعزيز البحث والتطوير والإبداع، وتقوية التحالف بين الشركات والتعاون بين الصناعة والجهات البحثية، فضلًا عن تشجيع الصادرات وتعظيم الاستفادة من اتفاقيات التجارة الحرة، وتنمية قدرات الموارد البشرية عن طريق برامج تدريبية متخصصة للقيادات والمهندسين والفنيين، لتلبية احتياجات الصناعة من العمالة الماهرة والمتخصصة مشيرا ان المبادرة سيتم تنفيذها على ثلاث مراحل: المرحلة الأولى 2018 /2021، والمرحلة الثانية 2021 /2025، والمرحلة الثالثة 2025 /2030.

     

    قال رئيس تحرير " عالم رقمى " أن الإبداع وريادة الأعمال"  أصبح محركاً رئيسياً لتنمية اقتصادية متطورة ومستدامة، بما له من إمكانيات هائلة لخلق فرص عمل. ولذلك فإن تطوير ثقافة ومهارات التفكير الخاصة بريادة الأعمال داخل المجتمعات التي نعيش ونعمل فيها أصبحت محط تركيز الحكومات والمجتمعات في العالم أجمع. ويعد ترويج الإبداع وريادة الأعمال في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر واحد من الاختصاصات الرئيسية لمركز الإبداع التكنولوجي.

     

    أضاف من ضمن الجهود المبذولة في إطار تنفيذ أهداف الدولة لتوطين تكنولوجيا المعلومات في كافة محافظات مصر ودعم الابتكار وريادة الأعمال والمبادرات الرئاسية التي تنفذها ومنها مبادرة "رواد تكنولوجيا المستقبل " لتنمية القدرات البشرية والتى تستهدف تدريب وتاهيل نحو 16 الف شاب على احدث التخصصات التكنولوجية وتوفير سبل التعلم عن بُعد ، من خلال كورسات تدريبية اون لاين مجانية تضم التدريب على  39 مجال فى أحدث التقنيات ، لتوفير المحتوى العلمي التقني من خلال أفضل منصات التعليم التفاعلي وتوفير شهادات عالمية معتمدة للخريجين بالتعاون مع الشركات الرائدة وكبرى الجامعات على مستوى العال ومنصات التعليم الالكترونى ومنها "” Courcsera ، EDX  كما يتلقى التوجيه والإرشاد من خبراء المجالات التكنولوجية المعتمدين بالمركز فضلا عن إطلاق برنامج "مبرمجى المستقبل" لتدريب طلبة المدارس على أحدث التكنولوجيات وأساسيات البرمجة.

     

    أوضح رئيس تحرير " عالم رقمى " بالنسبة للجهات التى يمكنها تقديم الدعم المالى والفنى للطلاب فى مجال الابداع التكنولوجيا ان هناك أكثر من 10 جهات ، حكومية وغير حكومية ،لديها حاليا برامج  لتمويل ودعم الأفكار الإبداعية لطلبة الجامعات اولها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ممثلا فى دور هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “www.itida.gov.eg  “، عبر اطلاقها مبادرة " ايتاك " والتى تقدم منح مالية لمشروعات التخرج للطلاب بقيمة 10 الاف جنيه بجانب دعمها مالية للمشروعات البحثية التى يقوم بها طلاب الدراسات العليا بالتعاون مع الجامعات .

     

    أكد انشاء هيئة" ايتيدا " لمراكز ومعامل لتوطين مفهوم الإبداع وريادة الأعمال فى المحافظات تستهدف ايضا العمل على مساعدة أصحاب الأفكار التكنولوجية على تحويلها حلول ومشروعات ملموسة اذ سيقوم مركز الابداع التكنولوجى وريادة الاعمال" تيك" بانشاء حضانة التكنولوجيا  للمشروعات التكنولوجية  الإبداعية ضمن  المنطقة التكنولوجية الجديده بمدينة أسيوط الجديدة.

     

    أوضح الجهة الثانية التى يمكنها تقديم التمويل تتمل فى مركز "الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال"  "www.tiec.gov.eg" ، حيث يقدم كذلك الدعم المالى للمشروعات التكنولوجية عبر برنامج لدعم الإبداع وللحضانات وللتدريب وريادة الأعمال بالاضافة الى تنظيم عدد من المسابقات الدورية لتحفيز المبدعين ، اما الجهة الثالثة اتلى يمكنها تقديم التمويل فهى تتمثل فى أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا” www.asrt.sci.eg ” ، من خلال برامج مكتب دعم الابتكار ونقل وتسويق التكنولوجيا  TICOومجموعة من البرامج لجهاز تنمية الإبداع والابتكار ومسابقة "القاهرة تبتكر " بالاضافة الى برنامج " انطلق " للحضانات التكنولوجية والذى يعد اكبر برنامج لريادة الاعمال والحضانات فى منطقة الشرق الاوسط

     

    اضاف الجهة الرابعة للتمويل عى هناك صندوق راس المال المخاطر ومنها صندوق " الجبيرا " والذى تم تاسيسة مؤخرا براسمال 50 مليون دولار ،وصندوق العلوم وتطوير التكنولوجيا التابع للمجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا  www1.stdf.org.eg ” عبر تمويل عدد من المشروعات البحثية  وكذلك دور صناديق الاستثمار في شركات التكنولوجيا حديثة المنشأ والصغيرة والمتوسطة علاوة على اعلان البنك المركزى المصرى مؤخرا عن استعداده لاطلاق صندوق بقيمة مليار جنيه للاستثمار فى افكار شباب المبتكرين .

     

    أوضح الجهة الخامسة التى يمكن أن تدعم الافكار الابداعية ماليا وفنيا والتدريب تتمثل فى معهد بحوث الالكترونيات ، التابعة لوزارة التعليم العالى ، من خلال حضانة " طريق " ، وهى اول حضانة اعمال متخصصة فى دعم الشركات العالمة فى مجال الالكترونيات ، وهى تقدم مختلف انواع الدعم لشركات تكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع بعض المؤسسات والهيئات المحلية والدولية لاكتساب خبرات الاحتكاك وتبادل المعلومات اللازمة لإدارة وإنجاح أفكارنا وتحويلها لمشروعات” وهو ما يعرف بريادة الأعمال ، التدريب على كيفية عرض أفكارنا بطريقة جيدةوالحصول على خجمات استشارية فى فى الادراة والتسويق والاعمال القانونية بجانب الدعم المالى ناهيك عن الاستفادة بقيمة الجوائز المالية لترجمة أفكارنا إلى منتجات ملموسة.

     

    اشار رئيس تحرير جريدة " عالم رقمى " ان احد الجهات التى يمكن ان توفير التمول لافكار الطلاب هو المشاركة فى العديد من المسابقات المحلية والدولية، لاسيما وان غالبية شركات تكنولوجيا المعلومات العالمية والاتصالات لديها مسابقة سنوية لتشجيع المبدعين ،  والتى يشارك فيها عدد كبيرمن الشركات الناشئه ويتم تنظيمها على مسوى مصر والفائزين يتم مشاركتهم على مستوى المنطقة او العالم ، حيث تعتبر هذه المسابقات نوع من أنواع الاحتكاك بين الطلاب والخرجين في المجالات التكنولوجية ، والتي يمكن من خلالها التعرف على أولويات واحتياجات أسواق العمل التكنولوجي ، كما أن هذه المسابقات تساعد الشباب في عملية الاحتكاك ، والقدرة على التعبير والعمل من خلال فريق والتعرف على افكار الاخرين ، وبالتالي الخروج الى ما هو افضل ، بشرط الرغبة والتصيم على النجاح.

     

     

     

     

    الخياط :   التكنولوجيا والبيانات تتواجد في شتي قطاعات الحياة و لابد من تأهيل قادر علي مواكبه هذا التطور

     

     

    قالت الدكتورة غادة الخياط، المدير التنفيذي لوحدة الابتكارات التربوية بالجامعة  ورئيس المؤتمر

    يمثل  الملتقي  تجمع علمي فريد، ويأتي تنظيمه هذا العام بالتزامن مع بدء الدراسة في كلية الحاسبات وعلوم البيانات بجامعة الإسكندرية، وقال أن اختيار موضوع المؤتمر وهو " علوم البيانات تشكل المستقبل"  يأتي وفق رؤية استراتيجية للجامعة كونها تستجيب لاحتياجات الوطن التنموية، لافتاً إلى أن إنشاء هذه الكلية جاء بعد دراسة لاحتياجات سوق العمل وهي الكلية الاولي من نوعها في جامعات مصر، وأضاف أن التكنولوجيا والبيانات تتواجد في شتي قطاعات الحياة كعنصر اساسي وفعال لذا تتنوع برامج الكلية فيوجد بها تطبيقات تحليلات البيانات في قطاع الصحة والإعلام وقطاعات الأعمال كافة.

     

    أن المؤتمر يعقد في نسخة خاصة احتفالاً بإطلاق جامعة الإسكندرية لكلية الحاسبات وعلوم البيانات، واستضاف كوكبة من العلماء في مجالات تحليلات الرعاية الصحية، تحليلات الوسائط الإعلامية، قوانين حماية البيانات وتحليلات عمليات التعلم والتقويم، وذلك ضمن موضوعات أخرى، وأشار إلى أن المؤتمر عقد  بهدف نشر نتائج احدث البحوث فى مجالات الاتصالات والمعلومات وعلوم البيانات، ويستهدف المشاركين الأكاديميين والمشاركين من الصناعة لتواصل وتعاون أفضل لمصلحة الطرفين

     

     

    قام بافتتاح المؤتمر الدكتور هشام جابر نائب رئيس جامعة الإسكندرية لشئون التعليم والطلاب، وذلك بحضور الدكتورة هبة صالح مدير معهد تكنولوجيا المعلومات ممثلا عن وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور يسري الجمل وزير التربية والتعليم الاسبق ، والدكتور علاء الدين رمضان نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، والدكتور حسن ندير رئيس جامعة الإسكندرية الأسبق، والدكتور ولاء شتا نائب رئيس مدينة الابحاث العلمية، الدكتور هشام العسكري الأستاذ بجامعة تشابمان الأمريكية، وعمداء ووكلاء وأعضاء هيئة التدريس وطلاب ا

        

          و تم عرض  إحصائية عن كلية الحاسبات وعلوم البيانات من حيث عدد الطلاب والبرامج والأقسام والمعامل والهيئة المعاونة موضحة أن المؤتمر يضم عدد من العلماء من عدة دول مصر. لبنان. الولايات المتحدة تونس. إنجلترا. لمناقشة عدد من المجالات مثل تحليلات الرعاية الصحية، تحليلات الوسائط الاعلامية، قوانين حماية البيانات وغيرها.

          ناقش المؤتمر خلال فترة انعقاده ٢٠ بحث، وتم  تقديم محاضرات وورش عمل لأعضاء هيئة التدريس، ويعرض في ختام المؤتمر احد المشروعات البحثية لجامعة الإسكندرية let Sega وهو مشروع مشترك بين (مصر ولبنان وتونس) يهدف إلي تطوير منصة رقمية لتقييم الطلاب المحتملين وتوجيههم الي البرامج الدراسية الملائمة لهم في قطاع الاتصالات والمعلومات.

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن