دراسة أمريكية: النظر في الهاتف 120 دقيقة يعرضك للإصابة بجفاف العين

  • كتب : صابر محمد

    حذرت دراسة حديثة من أن النظر لساعتين أو ما يزيد لشاشة الهاتف الجوال يومياً قد يؤدي إلى جفاف العين والإصابة بالصداع حيث الدراسة قدمت في فعاليات مؤتمر " الجمعية الأمريكية لتقدم العلوم"  في مدينة سياتل الأمريكية، وجدت أن مشكلة إجهاد العين التي يعاني منها الموظفون تزداد سوءاً في حالة قضاء وقت أطول عن الساعتين في استخدام الهواتف الذكية.

    وأجرى الباحثون القائمون على الدراسة تجربة شملت 65 شخصاً تتراوح أعمارهم بين 18 و30 عاماً، ووجدوا أن 54 في المائة يعانون من مشكلات متعلقة بطول النظر إلى الشاشات، منها جفاف العين أو الصداع.

    ونصحت المؤلفة الرئيسية للدراسة، ماديسون فريزر، من جامعة ولاية أريزونا الأمريكية، أولئك الذين لا يستطيعون الابتعاد عن شاشات الأجهزة الإلكترونية لفترات طويلة بأن يبتعدوا عنها لدقائق كل ساعة، أو يجعلوها بعيدة عن عيونهم بشكل كبير، أو لا يستخدمون خاصية سطوع الشاشة.

    ولفتت أن الإجهاد البصري ربما لا يكون مشكلة كبيرة، لكنه قد يسبب الصداع ويؤدي إلى انخفاض الأداء في المدرسة أو العمل وكان باحثين من جامعة أستون البريطانية قد حذروا في 2018 من انتشار جفاف العيون بين الأطفال، ورجحوا أن ذلك يرجع إلى نظر الأطفال لفترات طويلة في الشاشات الإلكترونية، ومن ثم لا تغمض العيون ويحدث لها جفاف.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن