الرئيس السيسي يبحث توطين تكنولوجيا الصناعة مع شركة"هيونداي روتم" العالمية

  • كتب : محمد الخولى – صابر محمد 

    اكد السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي أن مبدأ توطين الصناعة ونقل التكنولوجيا إلى مصر هو أحد أولويات الدولة في التعاون مع الشركاء العالميين، وعامل تفضيلي في التعاقدات على تنفيذ المشروعات الصناعية في مصر، لاسيما في ضوء امتلاك مصر حالياً لكافة مقومات توطين الصناعة ونقل التكنولوجيا المتطورة بأكبر نسبة ممكنة من المكونات المحلية، وهو الأمر الذي يفتح آفاقاً واسعة ً لتصدير منتجات الشركة إلى دول المنطقة والقارة الأفريقية بالنظر للموقع الاستراتيجي الذي تتمتع به مصر.

    جاء ذلك خلال استقباله يونج باي لي، الرئيس التنفيذي للشركة الكورية العالمية "هيونداي روتم"، وذلك بحضور الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والفريق كامل الوزير وزير النقل، و نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، والمهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي، وكذلك السفير جين ووك هونج، سفير جمهورية كوريا في القاهرة.

    وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول استعراض التعاون المشترك مع شركة "هيونداي روتم" في توطين صناعة القطارات، بما في ذلك نظم الإشارات والاتصالات ومعدات التحكم والقيادة.

    أكد السيد الرئيس علي دور كوريا كشريك تنموي فاعل في مصر، وأن الدولة تتطلع إلى إقامة تعاون استراتيجي مع الشركة الكورية في العديد من المجالات الصناعية، خاصةً في قطاع الصناعات الثقيلة التي تعتمد على كثافة العمالة والتكنولوجيا المتقدمة

    من جهته أعرب "لي" عن تشرفه بلقاء السيد الرئيس، مستعرضاً المشروعات التي تتطلع شركة "هيونداي روتم" إلى تنفيذها في مصر خلال المرحلة المقبلة، بما فيها مشروع تصنيع عربات مترو الأنفاق، ونظم الإشارات ومعدات التحكم والقيادة وأعمال هندسة السكك الحديدية، خاصةً في ظل اعتزام الشركة العمل على الاستفادة من الفرص الواعدة التي يتيحها الاقتصاد المصري من خلال العديد من المشروعات التنموية الحالية أو تلك المستقبلية التي تتعلق بنشاط وخبرة الشركة.

    كما تم استعراض فرص التعاون المشترك في مجال الطاقة، خاصةً إنتاج الهيدروجين الأخضر، وذلك لاستغلال موارد مصر الطبيعية من الطاقة الجديدة والمتجددة، واستخدامها كطاقة نظيفة كوقود للقطارات.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن