المجموعة العمانية للاتصالات وتقنية المعلومات توقّع شراكة استراتيجية مع آي إف إس

  • كتب : نيللى على

    كشفت شركة "  آي إف إس " ، العالمية المتخصصة في مجال التطبيقات المؤسسية، عن توقيع اتفاقية جديدة مع المجموعة العمانية للاتصالات وتقنية المعلومات. وتساعد هذه الشراكة المجموعة العمانية في تحقيق أهدافها الاستراتيجية البارزة، والتي تتمثل في تطوير قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في السلطنة، إلى جانب توطين (تعمين) القطاع.

    أوضحت الشركة ان الاتفاقية تمهد الطريق وتقدم حلول آي إف إس المنافسة لإدارة الموارد المؤسسية في السوق العمانية، كما تعمل على رفع مستوى مهارات الاستشاريين العمانيين. وسيتاح للعملاء في السلطنة إمكانية اختيار الوسيلة الأنسب لتطبيق منتجات آي إف إس سواء في مقارهم، أو في البنى السحابية للاستفادة من ميزة انخفاض التكلفة الإجمالية.

    المعروف ان المجموعة العمانية للاتصالات وتقنية المعلومات تعمل على إيجاد التكامل بين مجموعة من الشركات العاملة في المجال بما يتماشى مع الاستراتيجية الوطنية للاتصالات وتقنية المعلومات وذلك لتوفير التقنيات والحلول المناسبة. وتركّز الشراكة مع آي إف إس على تقليص الفجوة بين احتياج العملاء وبين التقنية فيم تمهد الطريق للتغييرات التي يشهدها عالم التحول الرقمي. والجانب المهم هو ما يمكن لشركة آي إف إس تقديمه من توفير للحلول المرنة والمتخصصة لمجموعة واسعة من القطاعات المتنوعة، والتي تشمل الطيران والدفاع والطاقة ومصادر الطاقة والهندسة والإنشاءات والبنى الأساسية والتصنيع والخدمات – وهي من أبرز القطاعات الحيوية في سلطنة عُمان.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن