روبوت يتحول الي غواصه ذكيه ذاتيه القيادة

  •  

    قد يكون الروبوت الجديد ذاتي القيادة الذي يُطلق عليه اسم «أكوانوت» أقرب نموذج حقيقي يشبه المتحول الذي يظهر في سلسلة أفلام ترانسفورمرز.

     

    فهذا الروبوت يتحول بين شكل إنساني يشبه حورية البحر وشكل غواصة، وفقًا لمجلة «آي أي أي أي سبيكترم»، ما يجعله أكثر ملاءمة لإجراء إصلاحات في أعماق البحار وغيرها من المهام التي تصعب على الروبوتات الأخرى وتشكل خطورة كبيرة على الغواصين.

     

     

     

    راقب إيفان أكرمان من معهد مهندسي الكهرباء والإلكترونيات الروبوت في اختبار ضمن حوض السباحة الضخم الذي تستخدمه ناسا لمحاكاة الجاذبية الصغرى لرواد الفضاء وهو يفتح هيكله ليكشف عن ذراعين يشبهان المخلب. ما زال الروبوت في مرحلة اختبارات حوض السباحة حاليًا، إلا أنه سيشارك لاحقًا في البعثات في المحيطات ليساعد في أعمال منصات استخراج النفط والغاز في أعماق البحار.

     

     

     

    قدمت ناسا إمكانية استخدام حوض السباحة لديها لنحو 24 موظفًا سابقًا لديها أصبحوا يعملون في شركة «هيوستن ميكاترونكس» التي تطور أكوانوت. وقال نيك رادفورد أحد مؤسسي الشركة «تشمل التجارب التي نجريها في ناسا وضع الروبوتات في مواقع نائية وإسناد مهام لها في بيئات قاسية هو أفضل ما يعدها للعمل في القاع.»

     

     

     

     

    ذ ال

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن