فى تقرير الاتصالات المتنقلة من إريكسون: 300 شعف نمو حركة بيانات الاتصالات المحمولة..و5.5 مليار مستخدم للهواتف الذكية منذ 2011

  • كتب : محمد الخولي – محمد حلمي

     تكشف الرؤى العالمية لشركة إريكسون عن زيادة بنحو 300 ضعف في حركة بيانات الاتصالات المتنقلة منذ عام 2011 (وهو العام الذي نُشر فيه تقرير من الاتصالات المتنقلة إريكسون لأول مرة)، حيث تم استخلاص هذه النتائج بناءً على بيانات الشبكة الحالية والماضية، وتضمينها في الإصدار الخاص بالذكرى السنوية العاشرة من تقرير الاتصالات المتنقلة  من إريكسون في نوفمبر 2021، ويلقي التقرير نظرة على بعض أهم الأحداث والفعاليات التي شكلت العقد الماضي، بالإضافة إلى الكشف عن آخر التوقعات بحلول عام 2027.

    وعززت نتائج التقرير من فرضية أن تقنية الجيل الخامس ستكون أسرع أجيال الشبكات اعتمادًا على الإطلاق مع تقدير وصول عدد الاشتراكات فيها إلى ما يقرب من 660 مليون بحلول نهاية هذا العام، وترجع هذه الزيادة إلى طلب أعلى من المتوقع في الصين وأمريكا الشمالية، مدفوعاً بشكل جزئي بانخفاض أسعار الأجهزة التي تدعم تقنية الجيل الخامس. وخلال الربع الثالث من عام 2021 كان هناك 98 مليون اشتراك إضافي بخدمات الاتصال من الجيل الخامس عالمياً مقارنة بـ 48 مليون اشتراك جديد بخدمات الاتصال من الجيل الرابع. كما تشير التقديرات إلى أن شبكات الجيل الخامس ستخدم أكثر من ملياري شخص بحلول نهاية عام 2021.

    ووفقاً لأحدث التوقعات، فإن تقنية الجيل الخامس ستصبح التقنية المهيمنة على اشتراكات الاتصالات المتنقلة على مستوى العالم بحلول عام 2027. ومن المتوقع أيضاً أن تشكل الاشتراكات فيها حوالي 50% من جميع اشتراكات الاتصالات المتنقلة في كافة أنحاء العالم، حيث ستغطي 75% من سكان العالم وتنقل 62٪ من حركة بيانات الهواتف الذكية عالمياً بحلول عام 2027.

    من جهته قال فريدريك جيجدلينج، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس الشبكات في شركة إريكسون : "كان لخدمات اتصالات الهواتف المحمولة تأثير مذهل على المجتمع والأعمال على مدار السنوات العشر الماضية، وعندما نتطلع إلى عام 2027، فإن الهواتف المحمولة ستكون أكثر تفاعلاً مع كيفية تواصلنا وعيشنا وعملنا. كما يكشف أحدث تقارير الاتصالات المتنقلة من إريكسون بأن التكنولوجيا تلعب دورًا محوريًا في تسارع وتيرة التغيير".

    ومنذ عام 2011، لعب نشر شبكات الجيل الرابع دوراً محورياً في توليد 5.5 مليار اتصال جديد للهواتف الذكية حول العالم، مما ساهم في توفير أكثر من 20,000 طراز مختلف من الأجهزة التي تدعم تقنية الجيل الرابع في السوق. ويشير هذا التقرير إلى دورة حياة مبكرة جداً للأجهزة التي تدعم تقنية الجيل الخامس، حيث تشكل اليوم 23% من الأجهزة في السوق العالمي، مقارنة بـ 8% من الأجهزة التي تدعم تقنية الجيل الرابع في نفس الزمن من دورة حياتها.

    وتساهم هذه الوتيرة في تعزيز النمو المتسارع لحركة بيانات الاتصالات المتنقلة. حيث ارتفعت هذه الحركة بنسبة 42% على أساس سنوي في الربع الثالث من عام 2021 وهو ما يمثل حوالي 78 إكسابايت، بما في ذلك حركة بيانات خدمات الوصول اللاسلكي الثابت. وكانت حركة بيانات الاتصالات المتنقلة في الربع الثالث من عام 2021 وحده، هي أعلى من جميع حركات بيانات الاتصالات المتنقلة منذ بدايتها وحتى نهاية عام 2016. كما تكشف التوقعات الجديدة أن إجمالي حركة بيانات الاتصالات المتنقلة من المرجح أن تصل إلى 370 إكسابايت بحلول نهاية عام 2027.  

    لقد تجاوزت تقنيات إنترنت الأشياء ذات النطاق العريض شبكات الجيل الثاني والثالث باعتبارها الجزء الذي يربط أكبر حصة من تطبيقات إنترنت الأشياء. ومن المتوقع أن تشكل هذه التقنيات 47% من جميع الاتصالات الخلوية لإنترنت الأشياء بحلول نهاية عام 2021، مقارنة بـ 37% لشبكات لجيل الثاني والثالث و16% لتقنيات إنترنت الأشياء الهائلة (اتصالات إنترنت الأشياء ضيق النطاق وCat-M).

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن