لزيادة حجم صادراتنا من المنسوجات إلى 10 مليارات دولار إطلاق أكبر مصنع للغزل والنسيج على مستوى العالم بمدينة المحلة اعتمادا على أحدث التقنيات الأوروبية

  • -       700 مليون جنيه لإنشاء 3 مراكز للبحث والتطوير وتدريب وتأهيل العاملين

    -       صناعة الغزل والنسيج تساهم بنسبة 5,6% بالناتج المحلي الإجمالي و27% من الناتج الصناعي

     

    كتبت : نيللي علي - نهلة مقلد

    أكد الدكتور أحمد مصطفى ـ رئيس الشركة القابضة للغزل والنسيج، أن الشركة بدأت في تنفيذ الأعمال الإنشائية لإقامة أكبر مصنع للغزل والنسيج على مستوى العالم في مدينة المحلة الكبرى منذ شهر يونيو 2019  ، على مساحة 80 ألف متر على أض الشونة داخل عاصمة صناعة الغزل والنسيج بالمحلة، ، وسيضم المصنع نحو 182 ميكنة كبرى للغزل حين أنه أكبر مصنع في العالم حاليا موجود في الهند حاليا ويمتلك 150 ميكنة فقط .

    أضاف سيتخصص في إنتاج الغزل الرفيع الذي يُصنع من القطن المصري، والهدف منه الاستفادة من السمعة العالمية للقطن المصري موضحا أن هذا المصنع سينتج 30 طنًا يوميًا، بالإضافة لإنتاج المصانع الموجودة في المحلة الفترة الحالية، مشيرًا أن الشركة تعمل حاليًا على تطوير شامل للمصانع التي لم تتطور منذ 50 عامًا.

    وعن مدى اهتمام الشركة بالعمالة وتأهيلها أوضح أن المصنع سيعتمد على استخدام أحدث التكنولوجيات في مجال الغزل والنسيج على مستوى العالم ولذلك تحرص الشركة على تدريب العمالة على استخدام هذه التقنيات مع تخصيص نحو 700 مليون جنيه لتدريب العاملين من خلال 3 مراكز تدريب على أعلى مستوى .
    أشار رئيس الشركة القابضة للغزول والنسيج، أن إنتاج هذا المصنع سيبدأ في نهاية 2021 ، حيث جاري العمل في إنشاءات هذا المصنع على مدى الساعة .

    وفيما يتعلق بتكامل الخدمات التي يقدمها المصنع قال د. مصطفي أن المصنع سوف يتسلم القطن المصري من المزارعين ويقوم بكل أعمال الفصل  حيث يحتوي المصنع الجديد على خط إنتاج خيط طرف مفتوح يتكون من 6 ماكينات، بالإضافة لأكفأ ماكينة "كومباكت " في العالم، وأحدث خط تفتيح وتنظيف مكون من 42 ماكينة كرد، 18 ماكينة سحب، و23 ماكينة تمشيط، و16 ماكينة برم كما يضم المصنع 112 ماكينة غزل كومباكت، تحتوي كل ماكينة على 1632 مغزلا، ويبلغ طولها 63 مترا، حيث ستصنع هذه الماكينات من خلال شركة ريتر السويسرية، لإنتاج خيوط رفيعة عالية الجودة، مغزولة من القطن المصري طويل التيلة بنسبة 100% .

    أضاف رئيس الشركة القابضة للغزول والنسيج تضم مراحل الإنتاج، ابتداء من الكرد والبرم، وإنتاج الخيوط، وتصنيع الخيوط بوبرة منخفضة، لإنتاج غزول صناعة المفروشات والقمصان، كما تمكن خيوط الطرف المفتوح التي يمكن إنتاجها في المصنع، إنتاج خيوط متينة تستخدم في إنتاج الجينز.

    أوضح تعد عملية تطوير شركة غزل المحلة جزءا رئيسيا في عملية تطوير قطاع الغزل والنسيج، والمقرر أن تكون مركزا لصناعة الغزل والنسيج في مصر، بالإضافة إلى مركزين آخرين في كفر الدوار وحلوان.

    وكان رئيس القابضة قال إنه سيتم الاحتفاظ ببعض الماكينات القابلة للتشغيل مع رفع كفاءتها، إلى جانب توريد 800 ألف مردن بأحدث التقنيات الأوروبية، مع تدريب العاملين على الماكينات الحديثة من خلال استشاري التطوير وموردي الماكينات.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن