الصين تستخدم الذكاء الاصطناعي للتحكم في الطقس

  • أعلنت الحكومة الصينية هذا الأسبوع أنها تخطط للتوسع بشكل كبير في استخدامها تقنية التحكم الاصطناعي في الطقس.

    تستخدم تقنية استمطار السحب منذ عقود في مختلف مناطق العالم بنثر جزيئات أملاح الفضة في السماء لتكثيف السحب، واعتمدت الصين على هذه التقنية منذ وقت طويل. لكن الصين ترغب في التوسع بمناطق اختبار تعديل الطقس إلى ما يقرب من 5.5 مليون ميل مربع بحلول العام 2025، وفقًا لمحطة سي إن إن. وتشكل هذه زيادة ضخمة تمتد على مساحة أكبر من مساحة الهند بأكملها وربما يؤثر ذلك سلبًا على البيئة وقد يثير الصراعات مع البلدان المجاورة.

     

    وتشترك الصين والهند في حدود متنازع عليها، وتعتمد الزراعة في الهند على موسم الرياح الموسمية الذي أصبح من الصعب التنبؤ به بسبب تغير المناخ، ما تسبب في قلق الخبراء في البلاد من أن الصين ستستخدم قدرتها في عمليات تلقيح السحب كنوع 

    من السلاح.

    وخلص باحثو جامعة تايوان الوطنية في ورقة بحثية نُشرت في العام 2017 إلى أن: غياب التنسيق المناسب لعمليات تعديل الطقس سيؤدي إلى تبادل الاتهامات بسرقة الأمطار بين المناطق المتجاورة.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن