"رسم للملكه إليزابيث يثير استياء البريطانيين

  • أظهر غلاف المجلة الفرنسية، الملكة إليزابيث وهي تضعُ ركبتها على رقبة ماركل، على غرار ما تعرض له الأميركي من أصل إفريقي، جورج فلويد، في 2020، وكان مصرعه قد أدى إلى احتجاجات عرقية وحقوقية واسعة في الولايات المتحدة.

    وعنونت المجلة، "لماذا غادرت ميجان قصر باكينجهام؟"، ثم صورت ميجان كأنها تقول "لأنني لم أكن أستطيع أن أتنفس".

    وجرى اقتباس عبارة "القدرة على التنفس"، من جورج فلويد الذي كان يشكو عدم قدرته التقاط الأنفاس، عندما كان رجل شرطة في ولاية مينيابوليس يضعُ ركبته على رقبته، في حادث وثقته عدسة الكاميرا.

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن