الصين تطلق الوحدة الأساسية لمحطتها الفضائية

  • أطلقت الصين،، الوحدة الأساسية لمحطتها الفضائية، لتبدأ سلسلة من مهام الإطلاق الرئيسية التي تهدف إلى استكمال بناء المحطة بنهاية العام المقبل.

    وقال باي لين هو نائب كبير المصممين لمهمة المحطة الفضائية في الأكاديمية الصينية لتكنولوجيا الفضاء التابعة لشركة علوم وتكنولوجيا الفضاء الصينية - في تصريح اليوم الخميس - إن وحدة (تيانخه) تم إطلاقها على متن صاروخ حامل من طراز (لونج مارش-5 بي واي 2) من موقع ونتشانغ لإطلاق المركبات الفضائية في مقاطعة هاينان جنوبي الصين.
    وأضاف لين أن وحدة (تيانخه) ستعمل كمحور للإدارة والتحكم بمحطة الفضاء (تيانقونغ) وأن إجمالي طول الوحدة يبلغ 6ر16 متر، ويبلغ قطرها الأقصى 2ر4 متر، وتصل كتلة الإقلاع لها 5ر22 طن، وهي أكبر مركبة فضائية طورتها الصين.

    وأوضح أن محطة الفضاء ستكون على شكل حرف "ش" مع وجود الوحدة الأساسية في المركز وكبسولة مختبر على كل جانب، وسيبلغ وزن كل وحدة أكثر من 20 طنا، وعندما تلتحم المحطة بالمركبة الفضائية المأهولة والمركبة الفضائية للبضائع، يمكن أن يصل وزنها إلى ما يقرب من 100 طن، وستعمل محطة الفضاء الصينية في المدار الأرضي المنخفض على ارتفاع من 340 كيلومترا إلى 450 كيلومترا، ويبلغ عمرها المصمم عشر سنوات، وسط توقعات بأن تستمر لأكثر من 15 سنة مع الصيانة والإصلاحات المناسبة.

    وتابع لين أن الصين تهدف إلى أن تصبح المحطة مختبرا فضائيا يدعم الإقامة الطويلة لرواد الفضاء والتجارب العلمية والتكنولوجية والتطبيقية واسعة النطاق، إضافة إلى المساهمة في التنمية السلمية واستخدام موارد الفضاء من خلال التعاون الدولي، وإثراء التقنيات والخبرة من أجل استكشافات الصين المستقبلية في الفضاء الأعمق.

    ومن المقرر أن ترسل الصين مركبة الشحن الفضائية "تيانتشو-2" والمركبة المأهولة "شنتشو-12" العام الحالي للالتحام مع الوحدة الأساسية، حيث سيكون ثلاثة رواد فضاء على متن "شنتشو-12" وسيبقون في المدار لمدة ثلاثة أشهر.

     






    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن