أكدت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، الدور الكبير للبحث العلمي ضمن استراتيجية الوزارة للنهوض بمنظومة التعليم الطبي المهني للارتقاء بالمنظومة الصحية في مصر وفقًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية. جاء ذلك خلال اجتماع عقدته وزيرة الصحة والسكان بديوان عام الوزارة، لبحث سبل الارتقاء بالبحث العلمي والاستفادة من خبرات الأطقم الطبية في نشر الأبحاث العلمية، بحضور الدكتور محمد حساني مساعد وزير الصحة والسكان لمبادرات الصحة العامة، والدكتورة نهى عاصم مستشار وزيرة الصحة والسكان للبحوث والتنمية الصحية. أوضحت وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزيرة أكدت أنه جاري التعاون مع كلية طب جامعة هارفارد الأمريكية، للمشاركة في تأسيس معهد قومي للتعليم الطبي المهني وبحوث الصحة العامة في مصر، وذلك لإتاحة فرص التدريب لكافة الأطباء في مصر، بما يساهم في تقديم أفضل خدمة طبية للمرضى. أشارت أن المعهد سيضم مركز لبحوث الصحة العامة وآخر للأبحاث الإكلينيكية، مضيفًا أن مقره سيكون بالعاصمة الإدارية الجديدة، وسيتم تأسيسه على أعلى مستوى من التكنولوجيا الحديثة وبتقنيات عالية الجودة

  •  

    كتب : محمد الخولى – باكينام خالد

    أكدت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، الدور الكبير للبحث العلمي ضمن استراتيجية الوزارة للنهوض بمنظومة التعليم الطبي المهني للارتقاء بالمنظومة الصحية في مصر وفقًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

    جاء ذلك خلال اجتماع عقدته وزيرة الصحة والسكان بديوان عام الوزارة، لبحث سبل الارتقاء بالبحث العلمي والاستفادة من خبرات الأطقم الطبية في نشر الأبحاث العلمية، بحضور الدكتور محمد حساني مساعد وزير الصحة والسكان لمبادرات الصحة العامة، والدكتورة نهى عاصم مستشار وزيرة الصحة والسكان للبحوث والتنمية الصحية.

    أوضحت وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزيرة أكدت أنه جاري التعاون مع كلية طب جامعة هارفارد الأمريكية، للمشاركة في تأسيس معهد قومي للتعليم الطبي المهني وبحوث الصحة العامة في مصر، وذلك لإتاحة فرص التدريب لكافة الأطباء في مصر، بما يساهم في تقديم أفضل خدمة طبية للمرضى.

    أشارت أن المعهد سيضم مركز لبحوث الصحة العامة وآخر للأبحاث الإكلينيكية، مضيفًا أن مقره سيكون بالعاصمة الإدارية الجديدة، وسيتم تأسيسه على أعلى مستوى من التكنولوجيا الحديثة وبتقنيات عالية الجودة.

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن