خلال لقائه مع رئيس الوزراء : طلعت:5مراكز إبداع مصر الرقمية باستثمارات 495 مليون جنيه..و400 مليون جنيه للتدربب التكنولوجى

  • كتب : محمد الخولى -  باسل خالد

    اكد الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أنه من المخطط إنشاء 5 مراكز إبداع إضافية كمرحلة ثالثة لمشروع مراكز إبداع مصر الرقمية، بتكلفة 495 مليون جنيه، حيث سيتم انشاء مراكز إبداع في 4 جامعات في الزقازيق وبنها والفيوم وبورسعيد، مضيفا أنه تم وضع خطة للتوسع وتطوير مدارس تكنولوجية جديدة بالقاهرة الكبرى والإسكندرية والدلتا والقناة والصعيد، وأنه تمت الموافقة على تحويل 5 مدارس فنية إلى مدارس تكنولوجية تطبيقية، في محافظات الدقهلية، والسويس، والمنيا، والقاهرة، والإسكندرية، وتتحمل وزارة الاتصالات تكلفة التشغيل والتأهيل لهذه المدارس لمدة 6 سنوات.

    جاء ذلك خلال عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعا ، لمتابعة الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات التي تعمل عليها الوزارة وأشار وزير الاتصالات ان عدد المشتركين على منصة مصر الرقمية وصل إلى 2.2 مليون مواطن، مقابل 1.8 مليون مواطن حتى منتصف أبريل الماضي، وبلغ عدد الطلبات المقدمة عبر المنصة حتى الان 3.2 مليون طلب؛ للحصول على خدمات : الشهر العقاري، والسجل التجاري، والتوثيق، والتموين، وخدمة مركباتي، وخدمة رخصتي، والمحاكم، والضريبة العقارية، مقارنة بـ 1.8 مليون طلب حتى منتصف إبريل الماضي، مضيفا الوزير أنه من المخطط إطلاق الحملة الترويجية لمنصة مصر الرقمية خلال يونيو الجاري.

    أضاف قطاع الاتصالات والتكنولوجيا هو الأعلى نموًا بين قطاعات الدولة للعام الثانى على التوالي؛ حيث من المتوقع أن يصل معدل النمو خلال العام المالى الجارى نحو 16٪، كما نمت معدلات التوظيف فى القطاع بنسبة 20٪ على مدى السنوات الثلاث الماضية، وقفزت مساهمة القطاع فى الناتج المحلى الإجمالى لمصر بنحو 40٪ منذ عام 2018؛ لافتًا إلى تضاعف الاستثمار فى برامج بناء القدرات 8 مرات خلال السنوات الثلاث الماضية، حيث يتم تنفيذ خطة لتدريب أكثر من 115 الف متدرب خلال هذا العام على مستويات مختلفة من البرامج التكنولوجية بتكلفة 400 مليون جنيه.

    وفي سياق منظومة التحول الرقمي أيضا، تطرق وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى ملف انتقال العمل إلى العاصمة الإدارية الجديدة، موضحا أنه تم اختبار جميع البرامج (التطبيقات) التخصصية بالوزارة ليتم تهجير بياناتها للمنظومة الجديدة، وأنه تم حصر وتدقيق 854 تطبيقا، وتم الاستلام من 38 جهة، وجار إعداد خطة تهجير البيانات والاختبارات النهائية بمركز البيانات الموحد فور استلامه وفيما يتعلق بالتطبيقات التشاركية، تم الانتهاء من تشغيل واختبار تطبيقات : الأرشيف الرقمي، والمراسلات، ودورات العمل، على البيئة الحوسبية المؤقتة، كما يجري العمل على الانتهاء من تشغيل تطبيقات : إدارة الموارد البشرية، وإدارة البرامج والمشروعات القومية، والمرتبات، والمشتريات، والتوقيع الإلكتروني.

    وكشف الوزير عن أنه تم الانتهاء من رقمنة 6 ملايين وثيقة تابعة لخمس جهات، ومن المخطط الانتهاء من رقمنة وثائق 6 جهات أخرى خلال الشهر الجاري بواقع 27.8 مليون وثيقة، فضلا عن أنه سيتم الانتهاء من رقمنة أكثر من 34 مليون وثيقة تخص 10 جهات خلال شهر سبتمبر المقبل، وكذا الانتهاء من 320 مليون وثيقة تتبع 22 جهة في ديسمبر المقبل.

    وفيما يخص ملف الرقم القومي للعقارات، قال الوزير إنه جار ربط الرقم التعريفي الخاص بالضريبة العقارية وأملاك الدولة وبيانات ترخيص المبنى وعدادات الكهرباء على خريطة جيومعلوماتية موحدة، وأنه تم الانتهاء من ترقيم محافظة بورسعيد بالكامل، وجار العمل على باقي المحافظات تباعا.

    وعن الموقف الحالي للتطبيقات الإلكترونية لمنظومة التأمين الصحي الشامل، قال طلعت أنه سيتم الانتهاء من الاختبارات وتدقيق الجودة لجميع تطبيقات المنظومة، خلال شهر ديسمبر المقبل، وتشمل هذه التطبيقات تسجيل المنتفعين، وتطبيقات مقدمي الخدمة الطبية، والتسويات المالية، وبوابة التسجيل والاعتماد، وبحلول نهاية العام سيبدأ التشغيل والدعم الفني للمنظومة.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن