سامسونج تقدم ابتكارات متقدمة للهواتف المحمولة لتعزيز تجربة الألعاب الأولمبية والبارالمبية للرياضيين والمشجعين حول العالم





  • فوز مصر بمنصب نائب رئيس لجنة إفريقيا ودول الجزرالمجاورة لعلوم المحيطات



    استعرض الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى تقريرًا مقدمًا من الدكتور عمرو زكريا حمودة رئيس المعهد القومى لعلوم البحار والمصايد حول فوز مصر ممثلة فى المعهد القومى لعلوم البحار والمصايد بمنصب نائب رئيس لجنة إفريقيا ودول الجزر المجاورة لعلوم المحيطات (IOCAFRICA)، ممثلة في الدكتورة سوزان محمد الغرباوي الأستاذ المساعد بالمعهد القومي لعلوم البحار والمصايد، والتي عقدت خلال يونيو 2021، حيث تعد لجنة إفريقيا هيئة فرعية حكومية دولية تابعة للجنة الحكومية الدولية لعلوم المحيطات التابعة لليونسكو (IOC)، وهي مسئولة عن تعزيز التعاون الإقليمي والدولي في القارة الإفريقية.

    كما أوضح التقرير موافقة اللجنة الدولية الحكومية لعلوم المحيطات على إنشاء مكتب ومركز تدريب للجنة الدولية لعلوم المحيطات بالمعهد القومى لعلوم البحار والمصايد وذلك بفرع المعهد بالإسكندرية؛ لتدريب الباحثين من الدول الإفريقية والعربية من خلال البرامج التدريبية والعلمية بالمعهد القومى لعلوم البحار والمصايد.

    وفى إطار إعلان الأمم المتحدة عن العقد الدولي لعلوم المحيطات في خدمة التنمية المستدامة (2021-2030) لتعبئة جهود المجتمع العلمي، وواضعي السياسات، والمجتمع المدني حول برنامج مشترك للبحوث والابتكار التكنولوجي، استعرض الدكتور عمرو زكريا حمودة الآليات التى تم اتخاذها بشأن "المؤتمر الدولى الإفريقي لعقد الأمم المتحدة لعلوم المحيطات من أجل التنمية المستدامة: الوضع الحالي والتحديات والفرص"، والذى ينظمه المعهد خلال شهر ديسمبر 2021، بمشاركة أكثر من 1000 باحث من كافة دول العالم؛ لمناقشة آليات التعاون فى إطار البرامج التنفيذية لعلوم البحار طبقًا لبرنامج الأمم المتحدة حتى 2030.

    ولفت التقرير إلى أنه يندرج تحت مظلة اللجنة الدولية الحكومية لعلوم المحيطات العديد من البرامج، منها:
    علم المحيطات، تنمية القدرات، تسونامي، النظام العالمي لرصد المحيطات، اللجنة الفنية المشتركة لعلوم المحيطات والأرصاد الجوية البحرية، البيانات الدولية لعلوم المحيطات وتبادل المعلومات، قانون البحار، المحيط والكربون، الإدارة البحرية، برامج أخرى مثل المد الأحمر، رسم خرائط للمحيط، ونظام مراقبة مستوى سطح البحر.

     



    توقعات بانتهاء كورونا بحلول أكتوبر 



    توقع مستشار بارز بالحكومة البريطانية أن فيروس كورونا سيكون "وراءنا في الغالب" بحلول أواخر سبتمبر أو أكتوبر المقبلين - على الأقل في المملكة المتحدة.

    قال نيل فيرجسون عالم الوبائيات البريطاني بإمبريال كوليدج لندن -في تصريحات نقلتها صحيفة الاندبندنت البريطانية إن مسار الوباء قد تغير بشكل أساسي في بريطانيا بفضل طرح اللقاح.

    ومع ذلك حذر من أن الأمر سيستغرق بضعة أسابيع قبل أن يتم الشعور بتأثير إنهاء القيود في إنجلترا في 19 يوليو الجاري.

    وأشارت الصحيفة في الوقت نفسه , إلى أن الوزراء أنشأوا حوالي 1200 موقع جديد لاختبار فيروس كورونا في أماكن العمل وسط اضطراب اقتصادي ناتج عن ارتفاع مستويات الإصابة.





















    "إنستاجرام يجري تعديلات لحمايه المراهقين



    أعلنت منصة انستجرام (Instagram) التابعة لشركة فيسبوك (Facebook) عملاق منصات التواصل الاجتماعي، عن تعديلات جديدة لجعل التطبيق أكثر أمانا بالنسبة للمستخدمين تحت 16 عاما.

    وأوضح موقع "ذا فيرج" التقني أنه عند إنشاء حساب للأشخاص الأقل من 16 عاما (و18 عاما في بعض البلدان) سيتم تفعيله كحساب شخصي خاص (private account)، مشيرا إلى أن خاصية تحويله إلى حساب عام مفتوح (public account) ستظل متاحة.

    وذكر الموقع أن التطبيق سيرسل كذلك للأشخاص أصحاب الحسابات العامة الأقل من هذا السن، إخطارات تحثهم على تحويلها إلى حسابات خاصة.

    وأشار الموقع إلى أن الشركة الأم (فيسبوك) قامت بتعديلات كذلك حول كيفية استهداف المعلنين للمستخدمين الأقل من 18 عاما.






















    2مليار جنيه من ناسا الهبوط على القمر

    - عرض جيف بيزوس على وكالة ناسا خصمًا لا يقل عن 2 مليار دولار للوكالة لمنح شركته الفضائية عقدًا مربحًا لنظام هبوط بشري على سطح القمر فاز به منافسه، إيلون ماسك SpaceX ، في وقت سابق من هذا العام، عرض بيزوس الجديد هو الأحدث في سلسلة متصاعدة من الجهود للفوز بعقد Blue Origin وفقا لما نقله موقع The verege.

     

    في رسالة صباح إلى بيل نيلسون، مدير ناسا ، قال بيزوس إنه سيتنازل بشكل دائم عن ما يصل إلى ملياري دولار من مدفوعات العقد لأول عامين إذا أضافت ناسا مركبة الهبوط على القمر بلو أوريجين إلى مرحلة رئيسية من برنامج نظام الهبوط البشري التابع للوكالة، الذي يستدعي هبوط أول إنسان على سطح القمر منذ عقود. علاوة على ذلك ستمول Blue Origin ذاتيًا إطلاقًا اختباريًا للقمر الأزرق إلى مدار أرضي منخفض ، وهو إنجاز يُرجح أن تساوي مئات الملايين أخرى. قال بيزوس: "أعتقد أن هذه المهمة جيدة". "يشرفني أن أقدم هذه المساهمات وأنا ممتن لكوني في وضع مالي لأتمكن من القيام بذلك."

     

    ويأتي هذا الالتماس قبل أسبوع من موعد إصدار مكتب المحاسبة الحكومية التابع لهيئة الرقابة للرقابة على احتجاج رسمي على جائزة ناسا لشركة SpaceX التي قدمتها شركة Blue Origin هذا الربيع. قال بيزوس: "كل ما تحتاجه ناسا هو الاستفادة من هذا العرض وتعديل العقد.

     

     

     

    وجلب المزيد من المقاولين المتنافسين ، كما يقول جارفر، "كانت الخطة دائمًا ، ومن الجيد أن نعرف أنه سيكون لدينا الآن واحدًا يضع مظهره في اللعبة أيضًا"، ومع ذلك ، فهي تعتقد أنه من غير المرجح أن يغير العرض الجديد رأي ناسا بشأن الجائزة الحالية. يشعر موظفو الوكالة بالقلق من أن التغيير والتبديل في قرار ناسا بمنح عقد منفرد لشركة SpaceX قد يؤدي إلى مشاكل قانونية جديدة، "لا يمكن لوكالة ناسا" تلقي العروض "فقط لأن التمويل متاح. لا يوجد شيء على الإطلاق يمنع Blue من المضي قدمًا بأموالهم الخاصة للحصول على وضع أفضل للفوز بشيء ما في الجولة التالية".

     





    يشير بأصابع الاتهام الي آبل و جوجل Pegasus



    هزت فضيحة القرصنة Pegasus عالم التكنولوجيا مع استهداف العديد من الأسماء البارزة، حيث تم استهداف هواتف سياسيين وصحفيين ونشطاء من خلال برنامج المراقبة Pegasus التابع لشركة NSO الإسرائيلية، ونظرًا لأن الهواتف هي قلب القرصنة، فإن أبل وجوجل تواجهان قدرًا كبيرًا من الاتهامات لعدم توفير برامج آمنة كافية.

    فيما قال بافيل دوروف، مؤسس تطبيق المراسلة الفورية تليجرام ، إن كلاً من جوجل و أبل تركتا الأبواب الخلفية مفتوحة في أنظمتهما من أجل حدوث مثل هذه الهجمات، وفي منشور على قناة Durov التابعة لـ Telegram، قال: "وفقًا لما كشف عنه سنودن من عام 2013، تعد كل من أبل وجوجل جزءًا من برنامج المراقبة العالمي الذي يشير إلى أن هذه الشركات يتعين عليها، من بين أمور أخرى، تنفيذ الأبواب الخلفية في أنظمة التشغيل المحمولة الخاصة بهم، هذه الأبواب الخلفية، التي عادة ما تتنكر في شكل ثغرات أمنية، تسمح للوكالات الأمريكية بالوصول إلى المعلومات على أي هاتف ذكي في العالم ".

    وأوضح كذلك، "المشكلة في مثل هذه الأبواب الخلفية هي أنها ليست حصرية أبدًا لطرف واحد فقط، حيث يمكن لأي شخص استغلالها، لذا، إذا تمكنت وكالة الأمن الأمريكية من اختراق هاتف يعمل بنظام iOS أو Android، فإن أي منظمة أخرى تكتشف هذه الأبواب الخلفية يمكنها أن تفعل الشيء نفسه "، وبالضبط ما فعلته NSO مع Pegasus، وفقًا لدوروف.

    وقال دوروف إنه منذ فترة يطلب من الحكومات التحرك ضد آبل وجوجل، "لهذا السبب كنت أدعو حكومات العالم إلى البدء في العمل ضد احتكار أبل-جوجل الثنائي في سوق الهواتف الذكية وإجبارها على فتح نظمها البيئية المغلقة والسماح بمزيد من المنافسة."

    وهذه ليست المرة الأولى التي تحدث فيها دوروف ضد شركة آبل، في مايو، عندما تم الإبلاغ عن أن أبل لديها "قواعد" مختلفة للصين، قال Durov أن "امتلاك iPhone يجعلك عبداً رقميًا لشركة أبل - لا يُسمح لك إلا باستخدام التطبيقات التي تتيح لك أبل تثبيتها عبر متجر التطبيقات الخاص بها، ويمكنك فقط استخدام iCloud من أبل لإجراء نسخ احتياطي لبياناتك أصلاً ".


















    تطعيم مليار و نصف شخص في الصين بعقار كورونا



    أفادت وكالة رويترز بأن سكان الصين تلقوا 1.566 مليار جرعة لقاح مضاد لعدوى "كوفيد-19 " حتى يوم 26 يوليو.

    وفي الشأن ذاته، ذكرت وكالة أنباء "شينخوا" أن السلطات المحلية في مدينة نانجينغ، مركز مقاطعة جيانغسو بشرق الصين قالت اليوم الثلاثاء إن سلالة الفيروس التي تقف وراء حالات الإصابة الأحدث بـ"كوفيد –"19 في نانجينغ، حُددت على أنها المتحور "دلتا" شديد العدوى.

    ورأت دينغ جيه، نائبة مدير مركز المدينة للسيطرة على الأمراض والوقاية منها خلال مؤتمر صحفي، أن الارتفاع الأخير في حالات الإصابة في المدينة، يمكن أن يعزى إلى الموقع الخاص لتفشي المرض وطبيعة السلالة شديدة العدوى.

    وكانت مدينة نانجينغ، التي يبلغ عدد سكانها أكثر من 9.3 مليون نسمة، قد شهدت زيادات يومية في حالات الإصابة محلية العدوى بـ"كوفيد-19"، منذ أن ثبتت إصابة عدد قليل من عمال المطار الأسبوع الماضي.

    وإثر ذلك، أطلقت هذه المدينة جولة ثانية من الاختبارات الشاملة للكشف عن الفيروس وحثت السكان على عدم مغادرة المدينة إلا في حالات الضرورة.



















    ايفون 13بسرعات شحن غير مسبوقه 



    ينتظر عشاق هواتف آيفون أي تسريب عن الهاتف الجديد "آيفون 13" على أحر من الجمر، إذ من المقرر الإعلان عنه رسمياً في سبتمبر المقبل.

    فقد أشار تقرير صادر عن موقع "MyDrivers" الصيني ونقله "GSMARENA" إلى أن شركة "أبل" الأميركية قد تزيد من سرعات شحن البطارية سلكياً لبعض طرازات "آيفون 13" إلى أعلى تيار وهو 25

     

    كما لفت الموقع إلى أن الشاحن الذي يتمتع بقوة 18 واط لم تعد تنتجه "أبل"، بينما الشاحن بقوة 25 واط سيكلف أكثر قليلاً من شاحنها الذي بقوة 20 واط، ويبلغ سعره في الأسواق الأميركية 20 دولارا

    وفي حال كان التسريب الأخير صحيحاً، فإن هذا يعني أن كل الراغبين في الاستفادة من سرعات الشحن العالية يجب عليهم شراء شاحن جديد، وذلك لأن "أبل" لم تعد توفر شواحن في علب هواتفها.

    وكانت تقارير سابقة قد أفادت أن هاتف "آيفون 1ش3" قد يتميز أيضا بشحن لاسلكي أسرع، الذي يصل حاليا إلى 15 واط باستخدام شاحن "MagSafe".

     












    Oppo تطلق هاتف Reno6 4G بمعالج Snapdragon 720G

    - كشفت Oppo اليوم عن هاتف Reno6 4G الذي ينطلق بمعالج Snapdragon 720G، وكاميرة سيلفي بدقة 44 ميجا بيكسل.

    يتميز هاتف Oppo Reno6 4G بتصميم منحني، كما تتميز الجهة الخلفية بتصميم Reno Glow، ويأتي هذا الإصدار بسماكة 7.8مم، ووزن 173 جرام.



    ويدعم هاتف Reno6 4G رقاقة معالج Snapdragon 720G، كما ينطلق الهاتف بنظام تشغيل Android 11، وواجهة ColorOS 11.1.

    كما يأتي Reno6 4G بسعة أكبر للبطارية عن إصدار 5G بفارق 10mAh، بينما تنخفض سرعة الشحن من 65W إلى 50W.

    وفي إعدادات الكاميرة يضم الهاتف مستشعر رئيسي بدقة 64 ميجا بيكسل، ومستشعر بزوايا عرض واسعة بدقة 8 ميجا بيكسل، ومستشعر macro بدقة 2 ميجا بيكسل.

     

    وتأتي الكاميرة الأمامية في ثقب الشاشة بترقية عن إصدار 5G، حيث يأتي الإصدار الجديد بكاميرة أمامية بدقة 44 ميجا بيكسل.

    كما يتميز Reno6 4G بشاشة AMOLED بحجم 6.4 إنش، وجودة عرض FullHD بلس، ومعدل تحديث 90Hz، مع مستشعر للبصمة مدمج في الشاشة.


















    سامسونج تطلق شاشه العاب باضاءه خلفيه

    أعلنت شركة سامسونج رسمياً عن شاشة Odyssey Neo G9 المخصصة للألعاب، والتي تتميز بإضاءة خلفية mini-LED، وتدعم معدل تحديث 240Hz.

    حيث تعد شاشة Odyssey Neo G9 أول إصدارات سامسونج المميزة بتقنية QLED مع إضاءة mini-LED وتصميم منحني، وتقنية Quantum Matrix.

    وتتميز شاشة Odyssey Neo G9 بحجم 49 إنش، وأبعاد 32:9، كما تتميز بدقة عرض 5120 في 1440 بيكسل، وإنحناء 1000R، كما تدعم تقنية Quantum Mini LED matrix إنتاج صور بجودة أعلى.

    أيضاً تأتي إضاءة mini-LED بحجم أصغر بنسبة 1/40 مقارنة بإضاءة LED التقليدية، لذا يدعم هذا الحجم الصغير أضافة عدد أكبر من الإضاءة الخلفية، حيث تدعم الشاشة مناطق تعتيم تصل إلى 2048.

    كما تدعم الإضاءة الخلفية سطوع مضاعف في الشاشة، وتدعم معايير Quantum HDR 2000، وتصل إلى سطوع 2000 nit، على أن يبدأ السطوع من 420 nits، مع تباين 1000000:1، وعمق ألوان 12بت.

















    فلتر الحساس من فيس بوك يثير إعجاب المستخدمين 

    أعلن فيس بوك عن ميزة جديدة تسمح لمستخدمى انستجرام بمعرفة مقدار المحتوى الحساس المحتمل الذى قد يشاهدونه واتخاذ الإجراءات وفقًا لذلك، والآن، يشكو العديد من المستخدمين من أن مرشح المحتوى الحساس الجديد يحظر مشاركاتهم.

    ويواجه المبدعون والأشخاص من جميع أنواع المجتمعات، بما فى ذلك عالم الفن وفنانى الوشم وصناعة القنب، مشكلات مماثلة مع منشوراتهم، وفقًا لتقارير The Verge.

    وتتيح الميزة الجديدة لمستخدمى انستجرام تحديد مقدار المحتوى الحساس الذى يظهر فى علامة التبويب Explore، يمنح مستخدمى انستجرام القدرة على إيقاف التعليقات أو تقييد شخص ما من التفاعل معهم، وبغض النظر عن الفلتر، فإن وضع جميع أنواع المحتوى الحساس تحت مظلة واحدة هو المشكلة الأكبر

    .

    وقال انستجرام أن المبدعين لا داعى للقلق، فيما نُقل عن متحدث باسم انستجرام قوله فى التقرير: "لن يكون للتغيير أى تأثير على ما يراه المستخدمون فى خلاصتهم أو فى القصص، حيث سنستمر فى عرض منشورات لهم من الأشخاص الذين يتابعونهم".

    ويمكن للمستخدمين تحديد ما إذا كانوا سيحتفظون بالإعداد فى حالته الافتراضية، أو الحد، أو مشاهدة المزيد، أو السماح، أو تقليل بعض أنواع المحتوى الحساس، أو تحديد المزيد، وقالت الشبكة الاجتماعية إن إرشادات المجتمع الخاصة بها تحدد نوع المحتوى الذى يمكن أن يكون على انستجرام، والهدف من هذه الإرشادات هو الحفاظ على سلامة الناس.




















    تحميل تطبيق يوتيوب 10 مليار مره

    تجاوز تطبيق يوتيوب المملوك لشركة جوجل لمستخدمى أندرويد علامة 10مليارات عملية تنزيل على متجر Google Play، فوفقًا لـ 9To5Google، انتشر تطبيق بث الفيديو بشكل كبير خلال العقد الماضى مع تحسين سرعة الإنترنت العالمية، وإدخال أجهزة 4وزيادة الوصول إلى الهواتف الذكية / الأجهزة اللوحية.

    وأضاف أنه بصفته أكبر منصة بث مباشر وأكثرها شهرة على مستوى العالم، كان من المرجح دائمًا أن يصبح يوتيوب أول تطبيق أندرويد "مناسب" يواجه المستخدم للوصول إلى مثل هذا التنزيل على متجر Play.

    ونظرًا لأن التطبيق يأتى مثبتًا مسبقًا على جميع الأجهزة تقريبًا، فقد تم دعمه بشكل هامشى ويمكن أن يتضمن بعض عمليات التنشيط من الخلف حتى قبل وجود متجر Play، وقد طرحت الشركة مؤخرًا أداة جديدة - "Super Thanks" - والتى ستتيح للمستخدمين إرشاد المبدعين المفضلين لديهم على المنصة.

    وتمنح هذه الميزة الجديدة المبدعين طريقة أخرى لكسب المال مع السماح لهم أيضًا بتقوية علاقاتهم مع المشاهدين، ويمكن الآن للمعجبين الذين يشاهدون مقاطع فيديو يوتيوب شراء Super Thanks للتعبير عن امتنانهم وإظهار الدعم، وسيشاهدون صورة GIF متحركة، وكمكافأة، سيحصلون على تعليق مميز وملون لتسليط الضوء على عملية الشراء، والتى يمكن للمبدعين الرد عليها.

     




















     











    روبوت يسدد كرات بالسلةبالومبياد طوكيو

     

    استعرض روبوت مهاراته في رياضة كرة السلة، حيث سجل ثلاثية من منتصف الملعب، وذلك خلال أولمبياد طوكيو 2020، حيث ظهر الروبوت في فترة استراحة منتصف الوقت خلال مباراة أمريكا وفرنسا، ، والتى انتهت بفوز فرنسا بنتيجة 83 - 76، ضمن مباريات المجموعة الأولى من منافسات كرة السلة، والتي تضم أيضا منتخبي جمهورية التشيك وإيران.

     



    لو هل تمثل هواتف الألعاب قيمه مضافه للهواتف الذكيه



     ظهرت مؤخرًا نوعية جديدة من الهواتف الذكية والتى تعرف بهواتف الألعاب، حيث جاء هذا الزهو بالتزامن مع نمو صناعة الألعاب بشكل كبير، إذ تأتى هذه الهواتف مع مواصفات مرتفعة جدًا، لكن فى نفس الوقت، الهواتف الرائدة العادية Flagships هى أيضًا تأتى مع مواصفات رائدة وشبه متكاملة، وفيما يلى نعرض الفارق بينهما كما يلى:

    -

    هى مجرد هواتف ذكية عادية، لكن مع مواصفات رائدة من ناحية، وإضافات وقابليات أكثر بكثير من الهواتف التقليدية، حيث تحولت الهواتف الذكية إلى منصة ألعاب احترافية منذ بدأت الألعاب القوية فى إيجاد طريقها للهواتف الذكية المختلفة مثل بابجى Call of Duty.

    وهى غالبًا ما تضم شاشات أكبر وأسرع وسماعات أفضل ومواصفات داخلية أقوى و بطاريات ضخمة وشحن أسهل وأسرع، فضلا عن دعما للعديد من الإكسسوارات مختلفة التى تغير من تجربة اللعب، كما أن هذه الهواتف تأتى مع أفضل تقنيات تبريد ممكنة، وذلك للحد من ارتفاع درجة الحرارة، نظرًا لأن الحرارة فى الأجهزة الإلكترونية تؤدى إلى ثلاث نتائج سلبية كلهم أسوأ من بعض، وهم: صعوبة الاستخدام، نقص الأداء، تقليل العمر الافتراضي.

    -




















     
















     



     



    جوجل تكشف عن خطط WearOS



     كشفت جوجل أخيرًا عن اسم نظام التشغيل القادم للأجهزة القابلة للارتداء، حيث سيطلق عليه WearOS 3، وسيكون WearOS 3 نتيجة للجهود المشتركة بين جوجل Wear OS 3 وبرنامج Samsung Tizen، حيث أعلنت جوجل عن نفس الشيء فى حدث المطورين جوجل I / O 2021 فى مايو من هذا العام.

    وكشفت جوجل عن الجدول الزمنى لـ Wear OS 3، قائلة إن التحديثات ستبدأ فى الظهور لتحديد الساعات الذكية فى "النصف الثانى من عام 2022"، وقالت أيضًا إنه بالنسبة للجيل السابق من ساعات Wear OS الذكية، سيتم طرح تحديث لنظام Wear OS 3.

    وجاء فى المنشور أن نظام التشغيل "سيعود بالفائدة على العديد من التجارب الجديدة، وفى بعض الحالات المحدودة، ستتأثر تجربة المستخدم أيضًا"، احتفظت جوجل بترقية النظام على أساس الاشتراك للأجهزة المؤهلة، وهذا يعنى أنه لن يتعين على الجميع ترقية أجهزتهم إلى Wear OS 3، "سنقدم مزيدًا من التفاصيل قبل التحديث حتى تتمكن من اتخاذ قرار مستنير" جاء فى المنشور.

     























    سامسونج تعلن عن شاشة الألعاب Odyssey Neo G9 بإضاءة mini-LED

    أعلنت العملاق الكوري رسمياً اليوم عن شاشة Odyssey Neo G9 المخصصة للألعاب، والتي تتميز بإضاءة خلفية mini-LED، وتدعم معدل تحديث 240Hz.

    تعد شاشة Odyssey Neo G9 أول إصدارات سامسونج المميزة بتقنية QLED مع إضاءة mini-LED وتصميم منحني، وتقنية Quantum Matrix.

     

    وتتميز شاشة Odyssey Neo G9 بحجم 49 إنش، وأبعاد 32:9، كما تتميز بدقة عرض 5120 في 1440 بيكسل، وإنحناء 1000R، كما تدعم تقنية Quantum Mini LED matrix إنتاج صور بجودة أعلى.

    أيضاً تأتي إضاءة mini-LED بحجم أصغر بنسبة 1/40 مقارنة بإضاءة LED التقليدية، لذا يدعم هذا الحجم الصغير أضافة عدد أكبر من الإضاءة الخلفية، حيث تدعم الشاشة مناطق تعتيم تصل إلى 2048.

    كما تدعم الإضاءة الخلفية سطوع مضاعف في الشاشة، وتدعم معايير Quantum HDR 2000، وتصل إلى سطوع 2000 nit، على أن يبدأ السطوع من 420 nits، مع تباين 1000000:1، وعمق ألوان 12بت.

     

    أيضاً تتميز شاشة Odyssey Neo G9 بمعدل تحديث 240 Hz، وإستجابة سريعة عند 1 مللي من الثانية، كما تتضمن الشاشة DisplayPort 1.4 مع Adaptive Sync، و HDMI 2.1 VRR، وتدعم الشاشة تقنية  Nvidia G-Sync وأيضاً AMD FreeSync Premium Pro، وتتضمن اثنان من منافذ USB، مع مدخل للسماعات.

    وللألعاب تدعم الشاشة إضاءة RGB، والذي يتوافق مع ملحقات الألعاب ويعرف من سامسونج بنظام Infinity Core Lightning Plus، ويدعم عدد 52 من الألوان، و5 من مؤثرات الإضاءة التي تدعم التخصيص.

    ومن المقرر أن تقدم سامسونج شاشة الألعاب Odyssey Neo G9 في عدد 17 دولة بدءاً من 29 من يوليو بسعر 2500 دولار.

















     



    HMD تطلق هواتف Nokia C30 و6310 مع عدد من السماعات اللاسلكية

    يعد هاتف C30 أحدث إصدارات HMD من الهواتف الذكية منخفضة التكلفة، حيث يتميز الهاتف بحجم شاشة 6.82 إنش بجودة عرض HD بلس، وقدرة بطارية 6000 mAh.

    أيضاً تضم الشاشة نتوء القطرة للكاميرة الأمامية المميزة بدقة 5 ميجا بيكسل، بينما تأتي الكاميرة الخلفية بمستشعر رئيسي بدقة 13 ميجا بيكسل، مع مستشعر ثانوي بدقة 2 ميجا بيكسل لعمق التصوير.

     

    كما يدعم هاتف Nokia C30 رقاقة معالج Unisoc SC9863A، بثماني من أنوية Cortex-A55 وسرعة 1.6 GHz، أيضاً يأتي الهاتف بذاكرة عشوائية 2 أو 3 جيجا بايت رام، مع سعة تخزين 32 أو 64 جيجا بايت.

    وينطلق الهاتف بنظام تشغيل Android 11 Go ويأتي بسعر 44 يورو، ويدعم الإتصال بشبكات 4G، كما يضم مستشعر للبصمة في الجهة الخلفية مع شاحن بقدرة 10W، ومنفذ microUSB للشحن، كما يضم مدخل 3.5مم للسماعات.

     

    يتميز الهاتف بشاشة QVGA منحنية بحجم 2.8 إنش، كما يدعم الهاتف بطارية بقدرة 1150 mAh للإستمرار بعمر شحن لبضعة أسابيع، كما يدعم أشارت الراديو اللاسلكية FM.

    ويضم الهاتف منفذ microUSB للشحن، ومدخل 3.5مم للسماعات، كما يدعم هذا الإصدار رقاقة معالج Unisoc 6531F، وينطلق للأسواق العالمية بسعر 40 يورو.

     

    تدعم سماعة Nokia Clarity Pro اللاسلكية تقنية البلوتوث 5.2، كما تأتي بميزة إلغاء الضوضاء النشطة، ومعايير aptX في الصوتيات، كما تأتي السماعة بتصميم محسن ليتوافق مع هاتف Nokia XR20.

    وتضم السماعة محرك 10مم، وتستمر بعمر شحن يصل إلى 27 ساعة من التشغيل مع الحافظة، كما تأتي بنمط للألعاب 60 مللي ثانية، وتدعم معايير IPX5 في مقاومة الماء والغبار، أيضاً تدعم الحافظة ميزة الشحن اللاسلكي.

     



    إخفاء التطبيقات من الشاشة الرئيسية في آيفون



    تطلق سامسونج للإلكترونيات المحدودة، الشريك العالمي للألعاب الأولمبية والبارالمبية، ابتكارات جديدة للهواتف المحمولة إلى دورة أولمبياد "طوكيو 2020" لمساعدة المزيد من المستهلكين والمشجعين على تجربة الروح الأولمبية والبارالمبية (الأولمبياد الخاص بذوي الاحتياجات الخاصة) بالشراكة مع اللجنة الأولمبية الدولية واللجنة البارالمبية الدولية حيث تقود سامسونج هذه الرحلة مستعينة بأحدث تقنياتها المحمولة ونهجها الرقمي الذي يعد الأول من نوعه.

    يكشف البرنامج الذى أطلقته سامسونج  عن هواتف الرياضيين Galaxy S21 5G Tokyo 2020 التي سيتم توزيعها على 17,000 رياضي أولمبي وبارالمبي الذين يتنافسون في طوكيو. وكشفت الشركة أيضاً عن قائمة من السفراء الرياضيين الرائعين، كما أطلقت عدداً من مبادرات التسويق الرقمية، بما في ذلك مركز الوسائط الافتراضي سامسونج جالاكسي طوكيو 2020" الذي سيبقي المشجعين حول العالم على اتصال دائم في أثناء تنظيم هذه الدورة.

    ويعد إطلاق الحملة استكمالا لدعم الشركة لدورات الألعاب الأولمبية والبارالمبية وحرصها على ربط المشجعين بالألعاب، وهو النهج الذي تتبعه الشركة منذ أكثر من 30 عاما حيث تعمل تقنيات الهاتف المحمول على مساعدة ربط الناس ببعضها البعض وهو ما يتماشى مع الروح الأولمبية القوية.

    ويعتمد هاتف Galaxy S21 5G Tokyo 2020 الرياضي على كاميرا احترافية للمستخدمين تناسب مستوى المهارات المختلفة،  إضافة إلى معالج يعتبر الأكثر تقدماً على الإطلاق في جهاز جالاكسي لضمان سرعة أكبر. وتتميز هذه الأجهزة المحمولة أيضاً بتوفير الطاقة، إلى جانب اشتمالها على إمكانات حوسبة متقدمة لدعم الاتصالات من الجيل الخامس والذكاء الاصطناعي على الجهاز. وللاحتفال بأولمبياد طوكيو 2020، سيظهر التصميم المتميز للجهاز باللون الأزرق والحلقات الأولمبية وشعار الألعاب البارالمبية التي ستكون منقوشة على جانبه الخلفي.

    وستعمل سامسونج على توسعة نطاق مبادراتها للألعاب الأولمبية والبارالمبية لتشمل المنصات الرقمية والاجتماعية للتفاعل مع وسائل الإعلام وعشاق الرياضة حول العالم، بما في ذلك إطلاق مركز سامسونج جالاكسي الإعلامي لأولمبياد طوكيو 2020 ليكون وجهة شاملة لجميع محتويات الألعاب الأولمبية والبارالمبية من سامسونج، وسيربط الموقع المعجبين بوسائل الإعلام لمعرفة المزيد عن "فريق جالاكسي"، وقراءة الأخبار حال صدورها، ومشاهدة عمليات تنشيط "فريق جالاكسي"، وتنزيل المحتوى. وستوفر التجربة الافتراضية فرصة للتواصل مع الألعاب والالتقاء لتعزيز الروح الأولمبية والبارالمبية، وسيستمر الدعم الرقمي والاجتماعي خلال مدة إقامة الأولمبياد مع إطلاق "بيت جالاكسي" على "زيبيتو" Zepeto، المنصة الافتراضية التي تتيح للمستخدمين إنشاء شخصيات ثلاثية الأبعاد لأنفسهم. وسيتمكن المشجعون في هذا البيت من اكتشاف محتوى تسويقي جديد من "سامسونج طوكيو 2020" والاستمتاع بالحملة الترويجية الافتراضية الجديدة.

    وبالإضافة إلى ذلك، أطلقت سامسونج حملتها العالمية "الراعي الفخور لعالم يجتمع معاً"، قبل انطلاق الأولمبياد اليوم، وتوضح من خلالها دور تقنيات سامسونج جالاكسي في تشجيع الرياضيين على التواصل مع عائلاتهم وأصدقائهم ومعجبيهم، رغم حالة التباعد الجسدي القائمة حالياً.

    كما تلتزم سامسونج بإنشاء فريق عالمي وشامل ينتمي إليه الجميع للتمتع بفرص متساوية، ويجسد فريق جالاكسي هذا الالتزام من خلال القائمة الرسمية من سامسونج للأولمبيين والبارالمبيين. وفي الفترة التي تسبق انطلاق أولمبياد طوكيو 2020، دخلت سامسونج في شراكة مع رياضيين عالميين قادرين على تحدي الحواجز، كما يمكنهم إلهام المعجبين من خلال إنجازاتهم الرياضية ومساهماتهم "خارج الملعب" في مجتمعاتهم.

    وجدير بالذكر أن سامسونج شريكاً أولمبياً عالمياً منذ دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في ناغانو1998 لمدة أكثر من 20 عاماً، عملت خلالها على توفير أجهزة الاتصالات اللاسلكية الرائدة لتمكين المشجعين والرياضيين حول العالم من البقاء على اتصال والمشاركة في الرحلة لإبراز عظمة الروح الرياضية. وفي أولمبياد طوكيو 2020، ستساعد سامسونج في نشر روح الألعاب الأولمبية من خلال ابتكاراتها المسجلة التي تسهم في تشكيل معالم المستقبل الرقمي للألعاب الأولمبية. وسيتواصل التزام سامسونج بالحركة الأولمبية حتى أولمبياد لوس أنجلوس 2028 في فئة معدات الاتصالات اللاسلكية، بما في ذلك تنشيط الذكاء الاصطناعي والواقع الافتراضي والواقع المعزز افتراضياً والجيل الخامس من تلك التجهيزات.

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن