الإنتاج الحربي يبحث تنفيذ المبادرة القومية لإعداد كوادر رقمنة الصناعة مع "جنرال إلكتريك"

  • كتب : عادل فريج – نهله أحمد

    بحث  المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي الموقف التنفيذي للمبادرة القومية لإعداد كوادر رقمنة الصناعة والتي تنفذها وزارة الإنتاج الحربي بالتعاون مع شركة جنــــرال إلكتريــــك الرقميــــة "General Electric Digital" وشركة أيقن للتكنولوجيا الرقمية "IKEN" لتدريب عدد (1000) مهندس على مستوى الدولة على تقنيات الثورة الصناعية الرابعة، كما مناقشة الأسلوب الأمثل لتقديم الدعم الفني لضمان إستمرار نجاح المبادرة خلال المراحل القادمة.

    جاء ذلك خلال لقائه مع مي عبد الحليم رئيس شركة جنرال إلكتريك مصر وشمال أفريقيا والمهندس إسلام البربري المدير الإقليمي لشركة جنرال إلكتريك الرقمية، وذلك بحضور المهندس محمد محمد صلاح الدين مصطفي نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربي والعضو المنتدب أشار وزير الدولة للإنتاج الحربى أنه سيتم تدريب المهندسين المرشحين من مختلف الجهات الصناعية على تقنيات رقمنة الصناعة من خلال مناهج تدريب شركة جنرال إلكتريك العالمية بهدف التمهيد والتجهيز لبيئة العمل الصناعية المصرية لتطبيق مفاهيم وأساليب الثورة الصناعية الرابعة.

    أوضح التعاون مع "جنرال إلكتريك" و"أيقن" لتنفيذ المبادرة يأتي من منطلق التكامل مع القطاع الخاص وتعظيم التعاون مع الشركات العالمية والمصرية التي لديها الكفاءات المتخصصة في مجال التكنولوجيا الرقمية لتعزيز خبرات وقدرات شركات الإنتاج الحربي في توطين تكنولوجيا التحول الرقمي وتوظيف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة في تنفيذ المشروعات القومية المختلفة.

    من جانبها أوضحت مي عبد الحليم رئيس شركة جنرال إلكتريك مصر وشمال أفريقيا أن "جنرال إلكتريك الرقمية" ملتزمة بالاستثمار فى مجال توفير التطبيقات بالمعامل وكذلك توفير مدربين على مستوى عالٍ من الكفاءة نظر لخبراتها بصناعة التطبيقات التكنولوجية والتى تخدم كبار المصنعين العالميين خاصةً فى مجال الطاقة والبترول والغاز وشبكات الماء والكهرباء بالإضافة إلى الشركات الصناعية حول العالم.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن