أبل تسعى لتوحيد شواحن أجهزتها

  • من المعروف أن شركة أبل تعتمد على أكثر من منفذ شحن فى أجهزتها المختلفة، وهو ما يعنى أن أى شخص قد يمتلك هاتف أيفون وجهاز أيباد برو على سبيل المثال إضافة إلى ساعة أبل وجهاز لابتوب من الجيل التالى مع موصل MagSafe الجديد فهذا يعنى أنه بحاجة إلى استخدام 4 وصلات شحن مختلفة، وهو الأمر الذى يجعل الشركة فى حاجة لتوحيد منفذ الشحن بين أجهزتها.

    منافذ شحن أبل:

    وتعتمد أبل بشكل رئيسى على منفذ الشحن Lightning، إذ يتم استخدام هذا المنفذ فى جميع هواتف أيفون، فضلا عن بعض إصدارات أيباد، بينما لا يتم استخدامه فى أيباد إير أو برو، ومن ناحية أخرى، تستخدم أبل منفذ شحن USB- C فى الأجهزة التى تحتاج طاقة أكبر، وهى أجهز ماك بوك إير وماك بوك برو وأيباد إير وأيباد برو، كما تستخدم ساعتها الذكية شاحن MagSafe مخصص لها منذ عام 2015، بينما يتم إطلاق شاحن MagSafe محمول لجهاز أيفون كذلك، وهو الذى كان من أهم عناوين أيفون 12.

    ومن المتوقع أن يصل MagSafe إلى ماك بوك برو الجديد هذا العام وجهاز ماك بوك إير المعاد تصميمه العام المقبل.

    - توحيد منافذ الشحن:

    وقد حاولت أبل توحد تقنيات الشحن، وذلك من خلال الاعتماد على الشحن اللاسلكى AirPower الذى كان من المفترض أن يدعم شحن جميع الأجهزة فى نفس الوقت، فيما يعتبر USB- C هو منفذ الشحن الأكثر أهمية عالميًا فى الوقت الحالي، ويتفوق على منفذ Lightning الذى تعتمد عليه أبل منذ عام 2012، وقد توجهت الشركة لاستخدام هذا المنفذ مع ماك بوك وإصدارات أيباد.








    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن