برنامج سيتي سنتر ألماظة وESMOD بيروت للمنح الدراسية يحقق نجاحا هائلا ويتلقى ألف طلب تقديم

  • - الإعلان عن 30 فائزا وفائزة في 15 أغسطس وستبدأ الفصول الدراسية التي سيقدمها مدربون متخصصون من مدرسة ESMOD بيروت أواخر نفس الشهر

     

     

    كتب : نيللي عبد الحميد

     

    كشفت شركة "ماجد الفطيم" مالكة مراكز التسوق والمجتمعات المحلية والرائدة في مجال تجارة التجزئة والترفيه في جميع أنحاء الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا، ومدرسة ESMOD بيروت الشهيرة المتخصصة في فنون التصميم والموضة، أن برنامج المنح الدراسية الأول من نوعه في مصر والذي تم إطلاقه بصورة مشتركة شهد تلقى حوالي ألف طلب تقديم من قبل المواهب المصرية المتألقة في مجال صناعة الموضة. ويُظهر تلقي هذا الكم الهائل من طلبات التقديم عدد المواهب الرائعة التي يذخر بها المجتمع المحلي والاهتمام المتزايد بصناعة الموضة في مصر.

     

    من جهتها قالت رشا عزب المدير الاقليمي لمراكز تسوق "ماجد الفطيم" في المنطقة الغربية: "نحن مسرورون للغاية بحجم الطلبات الكبيرالذي تلقيناه من أجل الحصول على برنامج المنح الدراسية الجديد الذي أطلقناه، وهذا يسلط الضوء بحق على حجم وعدد المواهب المحلية المتواجدة في المجتمع التي تهتم بصناعة الموضة في مصر.

     

    أضافت هذا البرنامج يساعدنا على تزويد 30 مرشحا بفرصة هي الأولى من نوعها في البلاد تشجعهم وتمكنهم من متابعة شغفهم في مجال صناعة الأزياء. نحن نتطلع إلى الاستمرار في استيعات وإطلاق مبادرات كهذه المبادرة والتي تسهم في تعزيز المواهب المحلية، وأن نظل مكرسين لتزويد المجتمع المصري بالمنصة اللازمة للنهوض بحياتهم المهنية".

     

    أوضحت من أجل التقدم للحصول على المنحة الدراسية قام المتقدمون بتعبئة نماذج التقديم المتاحة على صفحة دخول على شبكة الإنترنت، حيث طُلب منهم اختيار أحد مجالات الدراسة الثلاثة المتاحة، وإرسال نماذج من أعمالهم، وإكمال استبيان عبر الإنترنت. تم الإعلان عن الفائزين بالمنحة في 15 أغسطس من قبل المدربين المعتمدين لدى مدرسة ESMOD بيروت.

     

     وعقب الانتهاء من البرنامج الدراسي، سيفوز الطلاب الثلاثة الأوائل برحلة إلى العاصمة اللبنانية بيروت ويقومون خلالها بزيارة مقر مدرسة ESMOD بيروت لخوض تجربة الموضة وتصميم الأزياء في هذه المدرسة الرائدة من خلال ورشة تصميم أزياء مدتها ثلاثة أيام.

     

    وسيتم تقديم جميع الدروس في مركز سيتي سنتر ألماظة للتوظيف والتدريب بالشراكة مع مؤسسة التعليم من أجل التوظيف-مصر، والتي ستوفر للطلاب دورة في ريادة الأعمال لتعزيز ودعم رحلة تقدمهم في مسارهم الوظيفي.

     

    من ناحيتها قالت  مارجريتا كوك مديرة الاتصالات في  مدرسة ESMOD بيروت: " إنه لأمر مذهل أن نشهد - ليس فقط حجم الطلبات الواردة - ولكن الموهبة التي لا جدال فيها والتي رأيناها مع كل طلب ومرشح. إنه لشرف كبير أن نرى الاهتمام المتزايد داخل المجتمع المصري، سواء في الحصول على فرصة المشاركة ببرنامجنا أو في مجال صناعة الأزياء أيضًا.

     

    أضاف كان من الصعب تحديد 30 فائزًا فقط من مجموعة المواهب المذهلة هذه. إن السوق المصري كان وسيظل دائمًا لاعبًا رئيسيًا في صناعة الأزياء، ونحن متحمسون لمواصلة التوسع في هذا التعاون الناجح مع ماجد الفطيم ولرؤية المرشحين يزدهرون وينجحون في المجالات التي يرغبون فيها".

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن