بعد إطلاق منصة "بداية ديجيتال" : وزيرة الهجرة: هدفنا توفير فرص آمنة بديلة عن الهجرة غير الشرعية واحتواء العائدين من الخارج

  • رئيس الأكاديمية العربية: المنصة خطوة نوعية .. وجاهزون تماما للتعاون مع "الهجرة" على كل المستويات

    كتب : محمد شوقي – محمد الخولي

    خلال فعاليات إطلاق منصة "بداية ديجيتال" للتدريب المهني وخدمات التوظيف الإلكتروني، أكدت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد ـ وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، أن تكليف القيادة السياسية لوزارة الهجرة بالتعاون والتنسيق مع وزارات ومؤسسات الدولة، واليوم نستكمل التعاون أيضا مع مؤسسات المجتمع المدني بما يتماشى مع خطة الدولة للتنمية المستدامة 2030، والآن ننفذ رؤية القيادة السياسية بتوفير الفرص الآمنة للشباب، ومنحهم الأمل، لغلق أبواب الهجرة غير الشرعية" .

    وفي كلمتها هنأت رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري ومدير مكتب برنامج الأغذية العالمي بمصر على إطلاق منصة "بداية ديجيتال"، وكذلك على تجديد الثقة في د. إسماعيل عبد الغفار ـ رئيس الأكاديمية، وعلى منح برنامج الأغذية العالمي جائزة نوبل لهذا العام.

    أضافت تعمل الوزارة على الأرض بزيارة المحافظات، وتسلك طرق التحول الرقمي بإطلاق مبادرات إلكترونية من ريادة الأعمال والوظائف الإلكترونية لمواكبة ما يحدث في العالم من تطورات، مشيرة إلى أن استمارة التسجيل في منصة "بداية ديجيتال" متاحة على صفحات الوزارة على مواقع التواصل الاجتماعي، وتتضمن استفسارات حول العائدين من الخارج وخبراتهم لإدماجهم في سوق العمل.

    أوضحت يتعاون الجميع هدفه صالح المواطن المصري، مؤكدة أن الدولة ليست ضد الهجرة الآمنة ولكننا نرفض الهجرة غير الشرعية حرصا على حياة أبنائنا.

    من جهته أكد الدكتور إسماعيل عبد الغفار ـ رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، في سعادته للتعاون مع وزارة الهجرة وبرنامج الأغذية العالمي بصدد إطلاق منصة "بداية ديجيتال" والتي تعد إحدى أهم جهود وزارة الهجرة ضمن المبادرة الرئاسية "مراكب النجاة " للحد من الهجرة غير الشرعية ومبادرة "نورت بلدك" لدعم المصريين العائدين من الخارج والمساهمة في توفير البدائل الإيجابية لهم داخل وطنهم للحد من التداعيات الناتجة من جائحة كورونا، وإعداد شباب قادر على الالتحاق بسوق العمل المحلي أو الخارجي بطريقة شرعية.

    أضاف الأكاديمية على أتم الاستعداد لاستكمال مسيرة التعاون مع وزارة الهجرة في كل المبادرات وإعداد خطة عمل على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، مشيرا إلى التعاون بصدد سلسلة مؤتمرات مصر تستطيع، ومبادرة إحياء الجذور " اليونانيين والقبارصة" بالإسكندرية، ومشروعات تخرج طلبة كليات اللغة والإعلام الخاصة بمبادرة ربط أبناء المصريين بالخارج بجذورهم ودعمهم للحفاظ على لغتهم العربية.

    من ناحية أخرى قال  منجستاب هايلي ـ ممثل ومدير مكتب برنامج الأغذية العالمي في مصر، نهدف لتقليل عدد الشباب المعرضين للبطالة وخطر الهجرة غير الشرعية بشكل كبير من خلال هذه المنصة الشاملة التي ستساعد على سد الفجوة بين مهارات الشباب ومتطلبات السوق، وذلك من خلال تضافر الجهود مع وزارة الهجرة في ظل تعزيز تحقيق استراتيجية التنمية المستدامة للوزارة في إطار رؤية مصر 2030"، مثمنا جهود الحكومة المصرية بأكملها في هذه المرحلة.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن