نسخة Nintendo Wiiمطلية بالذهب مخصصة للملكة البريطانية إليزابيث

  • يُعرض الآن جهاز "نينتندو وي" مطلي بالذهب نادر، والذى كان في الأصل هدية للملكة إليزابيث الثانية للبيع بالمزاد، حيث تم إنتاج Wii الفريد من نوعه بواسطة مطور الألعاب THQ في عام 2009.

     

     

     

    وكان المقصود منه الترويج لمجموعة Big Family Games للألعاب المصغرة، ومع ذلك، لم تتمكن من توسيع نطاق سياسة الهدايا الملكية الصارمة لقصر باكنغهام، وبالتالي عادت إلى THQ، وفقًا لتقارير GizmoChina.

     

     

     

    وبعد إفلاس شركة THQ، وجد جهاز Wii المطلي بالذهب عيار 24 قيراط طريقه أخيرًا إلى يد الجامع الهولندي دون الذي يعرض القطعة الآن في المزاد، وسيكون هذا هو المزاد الثاني لجهاز Wii بعد طرحه في البداية في مزاد على eBay في أكتوبر الماضي.

     

     

     

    وفي ذلك الوقت، تم وضع علامة على السعر المطلوب البالغ 300000 دولار وتم إغلاق حساب المزاد، وهذه المرة، يستمر مزاد Goldin بسلاسة حتى 21 مايو، ورغم أن الجهاز ليس حديث وفائدته كجهاز ألعاب غائبة منذ أن أغلقت Nintendo متجر Wii منذ سنوات.

     

     

     

    وفيما يتعلق بالجهاز فهو يحتوي على علامات تقطيع الذهب المتناثرة ومن المحتمل أن ينتهي كعنصر نادر داخل علبة زجاجية، وقال التقرير إنه جهاز فريد حقًا، على عكس العديد من وحدات التحكم ذات الإصدار المحدود، وأضافت أنها لقطة لتاريخ الألعاب وحيلة دعائية جريئة تستفيد من العاهل البريطاني.

     

     

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن