خطورة استخدام الهاتف أثناء الشحن

  • يمكن اعتبار البطارية بأنها واحدة من أهم المكونات في أي جهاز ذكي، بما في ذلك الهواتف بالطبع. البطارية هي التي تحتفظ بالطاقة وتسمح لك باستهلاك هذه الطاقة قبل أن تشحنها مرة أخرى ومن ثم تتكرر نفس العملية.

    ، تحاول الشركات أن تزيد دائمًا من سعة البطارية مع الحفاظ على التصميم النحيف للهاتف. بجانب توفير أسرع قدرة شحن ممكنة، وكل هذه الخطوات لم تحد من الخطورة التي

    يتساءل مستخدمي الهواتف الذكية عن مدى خطورة استخدام الهاتف أثناء شحنه. بشكل عام، لا توجد خطورة مباشرة من استخدام الهاتف أثناء كونه موصولًا بالكهرباء -أي بالشاحن- بشكل مباشر.

    وهذا يعود إلى أن الشركات المصنعة للهواتف الذكية أصبحت تأخذ هذا في الاعتبار. لكن الأمر يختلف كثيرًا في حالة استخدام شاحن غير أصلي، حيث يضاعف هذا من الخطورة نظرًا لأنه يساهم في ارتفاع درجة الحرارة بشكل غير محسوب.

    وبالرغم من أنه ما من خطورة كبيرة عند استخدام الهاتف بكثافة أثناء شحنه. إلا أنه من الأفضل عدم فعل ذلك، وهذا لكي يتجنّب المستخدم أي تغير في التيار الكهربي، أي عطل قد يصيب دائرة الطاقة أو الشاحن نفسه بسبب ارتفاع الحرارة.

    واستخدام الهاتف أثناء الشحن يؤثر على التجربة من ناحية أخرى، وهي البطء الشديد في امتلاء البطارية، نظرًا لأن المستخدم يضغط على الهاتف أثناء شحنه ويستهلك الطاقة أولًا بأول، هذا إلى جانب ارتفاع درجة الحرارة بشكل كبير.

    والحرارة تعد العدو الرئيسي لأي جهاز ذكي، وهي من أهم مخاطر استخدام الهاتف أثناء الشحن. تتعاظم هذه المخاطر في حالة استخدام الهاتف أثناء الشحن في ظروف ترفع من درجة الحرارة بدورها، مثل استخدام الهاتف في السيارة أثناء كونه موصولًا بالكهرباء ومعرض للشمس مباشرةً.

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن