الرئيس الامريكى جون بايدن يبحث مع شركات التكنولوحيا العالمية تحسين معايير الأمن السبيراني

  • كتب : باسل خالد

     

     

    من المتوقع ان يلتقى الرئيس الامريكى جون بايدن اليوم  ، الاربعاء ، مع الروؤساء التنفيذيين لعدد من كبرى شركات التكنولوحيا المعلومات العالمية وذلك لبحث معايير مذكرة الامن القومي لتحسين معايير الامن السبيراني للولايات المتحدة الامريكية فى ظل تزايد الهجمات الالكترونية الكبيرة التى تعرضت لها بعض كبرى مؤسسات الاعمال الامريكية واختراق بيانات العديد من المواطنيين الامريكيين ومطالبة الهاكرز بدفع مبالغ للفدية تجاوزت نحو 400 مليون دولار فى بعض الحالات .

     

    ومن المنتظر ان يشارك فى الاجتماعى ممثلى عن سلطات الامن الرقمى وأجهزة الامن القومي الامريكى وممثلى من كل شركات مايكروسوفت وابل وأمازون وجوجل وأوراكل  وكذلك منصات التواصل الاجتماعي العالمية اذ سيركز الاجتماع على كيفية تحفيز ودفع شركات تكنولوجيا المعلومات الامريكية على تطوير وتحسين معايير الأمن السيبراني الطوعية  سواء التى تطبقها او تقدمها الى عملاءها للحد من المخاطر الالكترونية الناجمة عن تزايد استخدام الثفرات الامنية أو فيروسات الفدية لاختراق واستغلال البيانات الرقمية للمواطنيين الامريكيين .

     

    وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن تعهد بفرض عقوبات باهظة الثمن على من يقف ويساند الهجمات الالكترونية ، سواء حكومات او افراد ، التى تستهدف الولايات المتحدة الامريكية ومؤسسات الاعمال حيث كانت الولايات المتحدة شهدت مؤخرا ، منذ نهاية العام الماضي ، نجاح الهاكرز فى اختراق العديد من كبرى الشركات والوصول الى بيانات الملايين من المستخدمين وعملاء هذه الشركات والمطالية بالحصول على فدية مالية نظير استعادة هذه الشركات لبياناتها او التعرض لفقدانها او الكشف عنها لمنافسيها .

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن