بي دبليو سي الشرق الأوسط للاستشارات تعين 326 خريجاً جديداً تعزيزاً لالتزامها تجاه استراتيجيتها العالمية الجديدة "النهج الجديد"

  • مع تعافي اقتصاد المنطقة من الجائحة " PWC " الشرق الأوسط تؤكد التزامها بتعيين 500 خريجاً بحلول نهاية السنة المالية.

     

     

    كتب :  محمد الخولي

     

    استقبلت بي دبليو سي الشرق الأوسط 326 خريجاً جديداً وهو رقما قياسياً جديداً للشركة في تعيينها للخريجين.

    وتأتي هذه الزيادة في أعداد الخريجين تماشياً مع الاستراتيجية العالمية للشركة "النهج الجديد" التي أعلنتها مؤخراً،  والتي تلتزم بتعيين 500 خريج جديد كل عام محققة ذلك بعد مضي شهرين من السنة المالية الجديدة فقط.

     

    وشمل خريجو هذا العام 122 خريجاً تم تعيينهم في السعودية حيث شكلت نسبتهم 37% من إجمالي أعداد الخريجين، علماً بأن 90% منهم من المواطنين السعوديين. بالاضافة إلى ذلك 80% من إجمالي الخريجين يتحدثون اللغة العربية بينما تشكل الإناث 53%.  

     

    وبعد المشاركة في ورشة توجيهية افتراضية حضرتها القادة في بي دبليو سي الشرق الأوسط، سينضم الخريجون إلى موظفي بي دبليو سي الشرق الأوسط في مجالات الاستشارات والتدقيق والصفقات والضرائب والخدمات القانونية.

    علماً بأن  116 من إجمالي الخريجين انضموا الى قطاع الخدمات الاستشارية كجزء من برنامج (Foundation for the Future (FftF وتعتبر دفعة هذا العام هي الأكبر منذ إطلاقه قبل ست سنوات.

    من جهته قال هاني أشقر، الشريك المسؤول في بي دبليو سي الشرق الأوسط، قائلاً: "مع استمرار منطقتنا في التحول وفي إطار التزامنا باستراتيجيتنا العالمية "النهج الجديد"، نركز على بناء الثقة وتحقيق النتائج المستدامة لعملائنا وموظفينا ومجتمعاتنا". 

    أضاف يمثل خريجونا مستقبل الشركة والمنطقة ، ونعمل على تمكينهم من التطور ونوفر فرص تحسين المهارات ليكونوا قادة الغد. نحن فخورون بالقوة التي تأتي من خبراتنا المختلفة وتعزيز الابتكار والإبداع الذي يأتي من التجارب المتنوعة لحل المشكلات المهمة ومتعددة الأوجه وبناء الثقة في المنطقة ".

    ومن ناحيته أكدت منى أبو هنا، الشريك المسؤول عن شؤون الموظفين في بي دبليو سي أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، نحن فخورون باستقبال خريجينا الجدد، وملتزمون بتمكينهم ودعمهم لإطلاق العنان لكامل إمكاناتهم من خلال تطوير قدراتهم المتميزة.

    أضافت وسينضم خريجونا إلى مجتمع الكوادر من القادرين على حل المشكلات يدفعهم الطموح لإحداث فرق، كما سيحظون بفرص التعلم المستمر وإعادة تصور طرق العمل لعيش حياة أكثر توازناً".

    #alamrakamy

     

    #عالم_رقمي 

    #بي _دبليو_سي_أوروبا_و_الشرق_الأوسط_و_أفريقيا

    #تعيين_500_خريج_جديد_كل_عام

     

     

     

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن